Accessibility links

قتل 11 شخصا على الأقل وأصيب 39 بعدما فجر انتحاري قنبلة في حي تقطنه أغلبية شيعية بشرق بغداد، الاثنين، وفقا لمصادر أمنية، في ثالث تفجير من نوعه بالعاصمة العراقية خلال أربعة أيام.

وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" المسؤولية عن الانفجار، الذي وقع قرب دار سينما بحي بغداد الجديدة.

وقالت مصادر إن الانفجار أدى إلى اشتعال النيران في خمس مركبات أخرى في شارع مزدحم في ساعة الذروة المسائية.

وقتل 12 شخصا على الأقل، السبت، في هجومين منفصلين بسيارتين ملغومتين استهدفتا قوات أمن.

وقتل تسعة في هجوم انتحاري عند مسجد للشيعة بعد صلاة الجمعة.

وأعلن داعش مسؤوليته عن الهجومين.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG