Accessibility links

logo-print

البرلمان العراقي يرفض توزير الجابري وغريب للدفاع والداخلية


قرر البرلمان العراقي عقد جلسة الخميس لاستكمال التصويت على التشكيلة الوزارية بعدما أخفق الثلاثاء في التصويت على مرشحي وزارات الداخلية والدفاع والسياحة.

وأعرب رئيس الوزراء حيدر العبادي عن عدم رضاه من رفض مجلس النواب التصويت على مرشحي الوزارات المذكورة، وقال إنه سيتشاور مع الكتل بشأنها.

وكان تحالف القوى العراقية قد رشح رياض غريْب لوزارة الداخلية، وجابر الجابري لوزارة الدفاع.

ونقلت وكالة رويترز عن السياسي العراقي مثال الألوسي قوله إن الائتلاف الشيعي حال دون التصديق على تعيين المرشحين.

وذكر تلفزيون العراقية أن الغريب والجابري لم يحصلا على تأييد الأغلبية المطلوبة.

وحصل العبادي الاسبوع الماضي على موافقة البرلمان على معظم الحقائب الوزارية.

وكانت منظمة بدر -وهي مجموعة سياسية وبرلمانية ذات نفوذ لها صلات قوية مع رئيس الوزراء السابق نوري المالكي- وهي جزء من الائتلاف تريد شغل منصب وزير الداخلية وقالت مصادر سياسية إنها غضبت من اختيار العبادي.

وقال الألوسي إن الائتلاف الوطني اعترض قائلا إن منصب وزارة الداخلية من حقه وامتنع عن التصويت وهو ما أدى إلى عدم حصول المرشحين على الأصوات الكافية.

ويعتبر الجابري سنيا معتدلا له علاقات قوية بالإسلاميين. أما غريب -وهو شيعي- فينتمي لائتلاف دولة القانون.

وقد شغل رئيس الوزراء السابق نوري المالكي في ولايته الثانية كرئيس للوزراء منصبي وزير الدفاع ووزير الداخلية رغم اتفاق رسمي بمنح وزارة الدفاع للكتلة السنية الرئيسية.

المصدر: راديو سوا ووكالات

XS
SM
MD
LG