Accessibility links

هيومن رايتس ووتش تؤكد: داعش طمر مئات الأشخاص جنوب الموصل


جندي عراقي في مكان العثور على المقبرة

جندي عراقي في مكان العثور على المقبرة

أكدت منظمة هيومن رايتس ووتش الخميس أن عناصر تنظيم الدولة الإسلامية داعش قتلوا أكثر من 300 شرطي عراقي سابق ودفنوهم في مقبرة جماعية على مقربة من بلدة حمام العليل جنوب الموصل.

وكانت خلية الإعلام الحربي التابعة لوزارة الدفاع العراقية قد أفادت الأسبوع الماضي بالعثور على مقبرة جماعية في كلية الزراعة في المدينة، ضمت 100 جثة مقطوعة الرأس.

وأوضح بيان المنظمة الحقوقية أن "عناصر داعش، فصلوا بعض رجال الشرطة السابقين عن مجموعة تضم نحو ألفي شخص من قرى وبلدات مجاورة ثم أجبروهم على السير معهم الشهر الماضي أثناء تقهقرهم شمالا إلى الموصل وتلعفر".​


صرخات ألم

وقال شاهد عيان للمنظمة إنه رأى عناصر داعش يقودون أربع شاحنات ضخمة على متنها ما يتراوح بين 100 و125 رجلا، بعضهم من رجال الشرطة السابقين، مرورا بكلية للزراعة قرب الموقع الذي تم اكتشاف المقبرة الجماعية فيه".

وتحدث الشاهد عن "صرخات ألم" وإطلاق نار من مدافع رشاشة، أكد أنه سمعه بعد دقائق من مرور الشاحنات الأربع.

واعتبر نائب المدير التنفيذي لقسم الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في هيومن رايتس ووتش جو ستورك أن "هذا دليل آخر على القتل الجماعي المروع" الذي يرتكبه داعش في الموصل ومحيطها.

المصدر: وكالات

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG