Accessibility links

مقتل 20 عنصرا من القوات العراقية في مواجهات مع داعش


قتلى وسط الجيش في مواجهات مع داعش في الأنبار وبابل

قتلى وسط الجيش في مواجهات مع داعش في الأنبار وبابل

قُتل 20 جنديا من عناصر الجيش والشرطة العراقية السبت في اشتباكات مع مسلحي داعش في محافظتي بابل والأنبار.

و أفاد مصدر عسكري أن القوات الحكومية تمكنت من قتل أكثر من 50 مسلحا واصابة 40 بجروح.

وقتل تسعة عسكريين و11 عنصرا من الشرطة في اشتباكات مع مسلحين ينتمي معظمهم الى تنظيم "الدولة الاسلامية في العراق والشام" المتشدد.

وقال مصدر لوكالة الصحافة الفرنسية إن تسعة عسكريين و13 شرطيا أصيبوا أيضا في هذه الاشتباكات، التي بدأت صباحا واستمرت حتى فترة ما بعد الظهر في مناطق جرف الصخر والبحيرات وعامرية الفلوجة، مشيرا إلى أن القوات الحكومية تمكنت من قتل 53 مسلحا وإصابة 40 بجروح.

وذكر المصدر أن غالبية هؤلاء المسلحين الذين جرى اعتقال بعضهم ينتمون إلى تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام"، الذي يشن مع تنظيمات سنية متشددة أخرىهجوما كاسحا منذ أكثر من أسبوعين تمكن خلاله من السيطرة على مناطق واسعة.

وأكد طبيبان في مستشفيي المسيب والاسكندرية في محافظة بابل حصيلة ضحايا القوات الحكومية.

في غضون ذلك، قال قائد عمليات سامراء في الجيش العراقية إن القوات المسلحة تتقدم برا باتجاه مدينة تكريت .

وأضاف أن عملية كبيرة أطلقها الجيش لإعادة السيطرة على المدينة.

وقال مراسل قناة "الحرة" في كركوك بأن عشيرة العبيد أمهلت مسلحي داعش 48 ساعة لترك ناحية الرشاد جنوب غرب محافظة كركوك.

وأضاف في تطور آخر بأن أهالي ناحية أمرلي التركمانية المحاصرة من قبل مسلحي داعش يناشدون الحكومة والمنظمات الإنسانية مد يد العون لهم قبل فوات الأوان.

المصدر: وكالات، قناة "الحرة"

XS
SM
MD
LG