Accessibility links

نزوح مزيد من العائلات نحو الموصل بسبب الحرب على داعش


لاجئون عراقيون

لاجئون عراقيون

نزح عدد كبير من العائلات من مدينة الموصل خلال اليومين الماضيين بعد احتدام المعارك الدائرة في الأقضية الغربية لمحافظة نينوى.

وقال مراسل "راديو سوا" من بغداد أحمد الحيالي إن نزوح العائلات جاء بعد المعارك التي خاضتها قوات البيشمركة الكردية منذ الأربعاء الماضي لاستعادة مناطق سنجار وزمار من تنظيم داعش.

وأضاف أن النزوح شمل العوائل العربية القاطنة في قضاء تلعفر والبعاج وناحية العياضية في محيط غرب الموصل.

ونقل المراسل عن أحد الإعلاميين خارج منطقة الموصل قوله إن تنظيم داعش أجبر العائلات النازحة على الإقامة في مخيمات خارج الموصل.

وذكر الإعلامي الذي فضل عدم الكشف عن اسمه في تصريح لـ "راديو سوا" أن الوضع في المنطقة مأساوي، مشيرا إلى أن تنظيم داعش لم يسمح لهم بالدخول إلى الموصل، لعدم وجود بنايات لاستقبالهم.

وأوضح المتحدث أن داعش يمارس عملية سرقة منظمة لممتلكات الأهالي داخل الموصل بشكل يومي، ما أثار قلق الأهالي، فضلا عن نقص حاد في المشتقات النفطية بسبب قطع الطريق الوحيد عن سورية عبر منفذ ربيعة بعد المعارك الأخيرة.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" من بغداد أحمد الحيالي:

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG