Accessibility links

داعش يقطع رؤوس ثلاثة بتهمة المثلية وسب الله


عنصران من داعش في نينوى

عنصران من داعش في نينوى

قطع تنظيم الدولة الإسلامية داعش رؤوس ثلاثة أشخاص في شمال العراق، وجه لاثنين منهم تهمة ممارسة المثلية الجنسية، في حين قطع رأس الثالث بتهمة "سب الله" لأكثر من مرة.
وأظهرت صور نشرت في حسابات تابعة للتنظيم المتشدد على شبكات التواصل الاجتماعي الثلاثاء، شخصا ملثما يرتدي زيا أسود، وهو يهم بضرب عنق شخص معصوب العينين جاث على ركبتيه. وأظهرت صور أخرى الضحايا الثلاثة وهم يذبحون.

وهذه المرة الأولى التي ينفذ فيها التنظيم، الذبح بقطع الرأس بتهمة المثلية الجنسية، إذ كان في السابق يعاقب من يدينهم بالمثلية بالرمي من فوق أسطح المباني.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية/ شبكات تواصل اجتماعية

XS
SM
MD
LG