Accessibility links

داعش يتقدم في الرمادي مستغلا سوء الأحوال الجوية


عناصر القوات الأمنية العراقية قرب الرمادي- أرشيف

عناصر القوات الأمنية العراقية قرب الرمادي- أرشيف

قتل أربعة جنود عراقيين و18 مسلحا من تنظيم الدولة الإسلامية داعش في هجومين منفصلين في الفلوجة غربي العراق، فيما استغل التنظيم المتشدد الأحوال الجوية السيئة للسيطرة على مساحات من منطقتي البو ذياب والصوفية في الرمادي.

فقد توغل عناصر داعش في أطراف مدينة الرمادي الشمالية والشرقية، بعد هجوم واسع نفذه التنظيم من منطقتي البو ذياب والصوفية باستخدام سيارات ملغومة، فجّرت قرب مواقع قوات الأمن وحلفائها من مقاتلي العشائر.

واندلعت إثر ذلك اشتباكات عنيفة أجبرت قوات الأمن على التراجع نحو مركز المدينة، وفقا لما ذكرته مصادر عسكرية وعشائرية، أشارت إلى أن التنظيم استغل عدم قدرة طيران الجيش والتحالف الدولي على توجيه ضربات لمسلحيه بسبب سوء الأحوال الجوية.

وتعرضت قوات الأمن التي تواصل تقدمها نحو مركز ناحية الكرمة التابعة لقضاء الفلوجة، لهجوم انتحاري بسيارة ملغومة فجر الثلاثاء. وأشارت معلومات من مصادر أمنية إلى مقتل أربعة جنود وإصابة 10 بجروح.

في هذه الأثناء، أعلن مصدر في وزارة الداخلية مقتل 18 مسلحا في هجوم نفذته قوات الأمن، استهدف معاقل التنظيم في قضاء الفلوجة الذي يسيطر عليه داعش منذ أواخر عام 2013.

استمع إلى تقرير أحمد جواد مراسل "راديو سوا" في بغداد:

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG