Accessibility links

داعش يقتل 16 عراقيا بين بيجي وحديثة


 عراقيون من أبناء عشائر الأنبار عند جسر قرب سد حديثة- أرشيف

عراقيون من أبناء عشائر الأنبار عند جسر قرب سد حديثة- أرشيف

قتل تنظيم الدولة الإسلامية داعش الأحد 16 عراقيا بعد أيام على خطفهم أثناء نقلهم مواد غذائية من بلدة بيجي إلى مدينة حديثة التي يفرض التنظيم عليها حصارا منذ أشهر.

وقال قائم مقام حديثة عبد الحكيم الجغيفي إن التنظيم المتشدد قتل بعضهم رميا بالرصاص وآخرين نحرا.

وأشار الجغيفي إلى أن بعض سكان حديثة كانوا يستقلون الطريق ذاته بين حديثة وبيجي، فعثروا على جثث الضحايا الذين كان بينهم تجار، وجلبوها إلى حديثة.

وندد المتحدث باسم مقاتلي العشائر أبو معاذ الجغيفي ما وصفها بـ"الجريمة البشعة" التي ارتكبها داعش، مضيفا أن مسلحي التنظيم "كتبوا أوراقا وتركوها في جيوب المغدورين".

وتقع بيجي التي تجري حاليا فيها عمليات عسكرية أسفرت عن طرد مقاتلي داعش من معظمها، في محافظة صلاح الدين وعلى بعد 200 كيلومتر شمال بغداد.

ويحاصر داعش بلدة حديثة في محافظة الأنبار وناحية البغدادي القريبة منها من جميع الجهات، وعلى الرغم من الهجمات المتكررة، لم يتكمن التنظيم من اقتحامها.

وفرض التنظيم الذي يسيطر على مساحات شاسعة حصارا غذائيا على البلدة التي بات النقل بالطائرات العسكرية من معسكر عين الأسد، مصدرها الوحيد للغذاء.

ونظرا لعدم تغطية الكمية المنقولة جوا من الغداء حاجيات السكان المحاصرين، وصل سعر كيس الطحين الواحد إلى مليون دينار أي ما يعادل 800 دولار أميركي.


المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG