Accessibility links

logo-print

ريال مدريد يضع شارة سوداء حدادا على ضحايا 'المدريديستا' في العراق


ملوية سامراء أحد المواقع الأثرية في القضاء

ملوية سامراء أحد المواقع الأثرية في القضاء

ندد نادي ريال مدريد الإسباني لكرة القدم بالهجوم المروع على رابطة المشجعين "المدريديستا" في مدينة سامراء في العراق، والذي أسفر عن مقتل 16 شخصا من أفراد الرابطة وإصابة أكثر من 20 آخرين بجروح.

وأعرب النادي في بيان عن "أسفه وحزنه العميقين كما ينقل أحر التعازي لأسر الضحايا وأصدقائهم ويتنمى الشفاء العاجل والكامل للجرحى".

و"يؤكد نادي ريال مدريد تضامنه مع الشعب العراقي الذي يكابد ويقاسي العنف المفرط وغير المبرر".

وأشار البيان إلى أن لاعبي ريال مدريد سيحملون شارات سوداء في مباراة السبت أمام ديبورتيفو لا كورونيا، حداداً على أرواح الضحايا.

وأضاف أن كرة القدم والرياضة سيكونان على الدوام مساحة التقاء وسلام ووئام لن ينال منها أو يطمسها أي نوع من أنواع الإرهاب الوحشي.

ودانت الحكومة الإسبانية "بشدة" الجمعة الاعتداء الذي نفذه تنظيم الدولة الإسلامية ضد ما أسمته "رابطة مشجعي فريق ريال مدريد" في مدينة، سامراء العراقية.

ووصفت مدريد في بيان رسمي الهجوم بـ"العمل الخسيس الذي استهدف مدنيين تجمعوا لمتابعة حدث رياضي".

تغريدة من حساب فريق ريال مدريد على تويتر حول الاعتداء:

وتداول حساب "أخبار فريق ريال مدريد" الخبر:

ودان رئيس رابطة الدوري الإسباني خافيير تيباس، من جانبه، الهجوم في تغريدة على تويتر باللغتين العربية والإسبانية.

وكانت مصادر رسمية وأمنية عراقية أعلنت الجمعة مقتل 16 شخصا وإصابة أكثر من 30 آخرين بجروح في هجوم لداعش على مدنيين وقوات أمنية، تلته ملاحقة المهاجمين الذين فجروا أنفسهم في مدينة بلد شمال بغداد.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG