Accessibility links

logo-print

العثور على مقبرة جماعية في سليمان بيك بعد انسحاب داعش


قضاء طوزخورماتو المحاذي لناحية سليمان بيك

قضاء طوزخورماتو المحاذي لناحية سليمان بيك

عثرت القوات الكردية والميليشيات الشيعية الجمعة على 35 جثة في بلدة سليمان بيك التي تمت استعادة السيطرة عليها الاثنين الماضي من تنظيم الدولة الإسلامية داعش، حسبما أفادت به مصادر طبية وأمنية الجمعة.

ولم يكن واضحا على الفور متى تم قتل هؤلاء الذين وجدت على أجسادهم آثار طلقات نارية ودفنوا في مقابر جماعية.

وقال الطبيب بهاء البياتي إن سيارات إسعاف قامت بنقل الجثث إلى المشرحة في مستشفى كركوك للتعرف على أصحابها.

ورجح ضابط كردي أن يكون مقتل هؤلاء حصل في منطقة على مدخل البلدة مغطاة ببقع الدم.

ويرتكب عناصر داعش منذ هجومهم الكاسح في حزيران/يونيو الماضي وسيطرتهم على مناطق واسعة في شمال العراق وغربه وشرقه فظاعات عدة مثل الإعدامات وعمليات القمع والاضطهاد.

وفي آمرلي بمحافظة صلاح الدين، كشف مدير الناحية عادل البياتي أن القوات الأمنية سيطرت على معظم قرى ومناطق الناحية، وأوضح أن الاشتباكات تتركز في شمال آمرلي.

وأضاف البياتي أن التطورات الأمنية أجبرت عناصر تنظيم داعش على الهرب إلى جنوب محافظة كركوك.

وأشار إلى أن آمرلي شهدت وصول مساعدات غذائية وإنسانية، وأضاف أن الناحية تعاني شح الخدمات بسبب الدمار الذي تعرضت له البنى التحتية.

المصدر: راديو سوا ووكالات

XS
SM
MD
LG