Accessibility links

إقليم كردستان: ننتظر من المالكي أفعالا وليس أقوالا


رئيس ديوان رئاسة إقليم كردستان فؤاد حسين

رئيس ديوان رئاسة إقليم كردستان فؤاد حسين

قالت رئاسة إقليم كردستان أن المشاكل العالقة بين الإقليم والحكومة الاتحادية في بغداد أخذت وقتا كافيا من المناقشة والدراسة وإن الوقت قد حان لإيجاد الحلول.

وأوضح رئيس ديوان رئاسة الإقليم فؤاد حسين في تصريحات صحافية أن الأكراد ينتظرون من رئيس الوزراء نوري المالكي "أفعالا وليس أقوالا".

وأضاف أن مرحلة المناقشات انتهت و"ننتظر من الحكومة الاتحادية الوفاء بالتعهدات والاتفاقات الموقعة بينها وبين الإقليم"، مشيرا إلى أن مطالب الأكراد لا تخرج عن الدستور والاتفاقات الموقعة بين الإقليم و الحكومة المركزية.

يذكر أن الأزمة بين الحكومة المركزية وائتلاف دولة القانون من جهة، وإقليم كردستان والتحالف الكردستاني من جهة أخرى، تفاقمت في الآونة الأخيرة بعد إقرار الموازنة العامة الاتحادية دون الأخذ بمطالب الأكراد، وتمريرها دون حضورهم جلسة التصويت عليها في مجلس النواب قبل أسبوع.

وقاطع الوزراء الأكراد ضمن الحكومة الاتحادية تلك الجلسة احتجاجا. وقال المتحدث الرسمي لكتلة التحالف الكردستاني مؤيد الطيب في تصريح صحافي إن خيار الانسحاب من الحكومة التي يقودها المالكي ومقاطعتها، جاهز للتنفيذ، في ظل استمرار "سياسة التفرد والتهميش التي يمارسها رئيس الوزراء وائتلافه بحق الشركاء في العملية السياسية".
XS
SM
MD
LG