Accessibility links

القوات العراقية تسيطر على 'بوابة الشام'


جانب من المواجهات في الموصل

جانب من المواجهات في الموصل

فرضت الفرقة المدرعة التاسعة في الجيش العراقي سيطرتها بالكامل على المدخل الشمالي الغربي لمدينة الموصل والذي يعرف باسم "بوابة الشام".

ونقلت الوكالة الوطنية العراقية للأنباء (نينا) عن مصدر عسكري قوله إن القوات الأمنية فرضت سيطرتها "بالكامل على بوابة الشام، أول بوابة لمدخل الموصل من جهة شمال غرب الموصل" بعد اشتباكات عنيفة مع عناصر داعش.

وأضاف المصدر أن القوات ذاتها حررت قرية الريحاني، 20 كيلومترا غرب الموصل، وبدأت بمحاصرة بلدة بادوش غرب الموصل من كافة المحاور استعدادا لاقتحامها.

وسيطرت القوات العراقية على الطريق الرئيسي الذي يربط الموصل بتلعفر والذي كان تحت سيطرة عناصر داعش، ما جعل التنظيم محاصرا في منطقة آخذه في التضاؤل داخل الموصل.

ونقلت وكالة "رويترز" عن قائد عسكري عراقي لم تسمه قوله "نحن نسيطر الآن على الطريق".

وبدأت قوات الشرطة الاتحادية الأربعاء باقتحام منطقة المنصور من جميع المحاور، وهي من أكبر المناطق في المحور الجنوبي للموصل، وفقا لما ذكره مصدر أمني لوكالة الأنباء الوطنية العراقية "نينا".

وقال المصدر إن الاستخبارات العسكرية تمكنت من اعتقال سبعة من عناصر داعش في منطقة الطيران واقتادتهم إلى مقر استخبارات نينوى للتحقيق معهم.

وانتشرت القوات الأمنية الاتحادية في شارع الجمهورية بعد أن فرضت سيطرتها بالكامل على حديقة الشهداء خلال اشتباكات عنيفة قتلت خلالها العشرات من عناصر داعش.

وأفاد مصدر أمني بأن عناصر داعش أقدموا على حرق منازل وسيارات ومحال لمواطنين قبل انسحابهم من المناطق التي اقتحمتها القوات الأمنية في مركز الموصل.


المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG