Accessibility links

البغدادي يفر من الموصل وطيران الجيش يقتل مساعده


قوات عراقية قرب الموصل

قوات عراقية قرب الموصل

وردت إلى قناة "الحرة" معلومات تفيد بفرار زعيم تنظيم الدولة الإسلامية داعش أبو بكر البغدادي من الموصل، حيث تضيق القوات العراقية الخناق على التنظيم في إطار عملية استعادة ثاني أكبر مدن العراق.

وأوضحت تلك المصادر أن البغدادي فر مع نحو 50 من أفراد عائلته وأقربائه باتجاه المنطقة الحدودية مع سورية، بعد أن ذكرت مصادر عراقية بأن ثمة انشقاقا وتمردا داخل قيادة التنظيم في الموصل.

وتأتي هذه الأنباء غداة تصريحات لوزير الداخلية في إقليم كردستان كريم سنجاري قال فيها إن البغدادي شوهد في الموصل منتصف الأسبوع الماضي.

الإجهاز على معاون للبغدادي

ونفذ طيران الجيش ضربة نوعية قتل فيها معاون البغدادي المدعو "أبو أسامة" وعددا من قيادات التنظيم.

وقالت وزارة الدفاع العراقية على موقعها إن الضربة نفذت في قرية تل أسقف بناء على معلومات استخباراتية دقيقة.

هجوم في الرطبة

وربما يكون فرار من يسمى "الخليفة" مرتبطا بهجوم فاشل نفذه عناصر داعش في مدينة الرطبة غربي الأنبار الأحد.

فقد ذكرت مصادر أمنية أن التنظيم هاجم المدينة من ثلاثة محاور، لكن القوات المرابطة في المنطقة تصدت للمهاجمين ودمرت ثلاث سيارات ملغومة وعربات عسكرية، حسبما أعلنت القوات العراقية.

وطالب قائممقام الرطبة عماد الدليمي في اتصال مع "راديو سوا" الحكومة المركزية في بغداد بإرسال تعزيزات عسكرية إلى المدينة، خاصة مع تكرار هجمات التنظيم في الآونة الأخيرة.

المصدر: قناة الحرة/ راديو سوا/ وكالات


Facebook Forum

XS
SM
MD
LG