Accessibility links

العراق.. إحباط هجومين لداعش على مقرات عسكرية في الرمادي


قوات عراقية في الأنبار

قوات عراقية في الأنبار

أحبطت قوات الأمن العراقية الخميس هجومين منفصلين على مقرات عسكرية شمال وشرق مدينة الرمادي التي تواصل السلطات العراقية تضييق الخناق عليها منذ نحو ثلاثة أسابيع بعد سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية داعش عليها.

وقال عقيد في الجيش العراقي إن تنظيم داعش شن هجوما عنيفا بواسطة مركبتين ملغومتين يقودهما انتحاريان على مقر الفوج الثاني التابع للواء الأول بالفرقة الأولى بالجيش في منطقة ناظم الثرثار شمال الفلوجة.

وأضاف المسؤول العسكري أن الهجوم الانتحاري المزدوج كان مدعوما بنيران قوية ووقعت اشتباكات، تمكنت خلالها قوات الجيش من حرق وتفجير المركبات الملغومة وقتل من فيها بواسطة منظومة الصواريخ الروسية الكرونيت.

وخلال الاشتباكات أصيب أربعة من قوات الأمن العراقية بجروح، بحسب الضابط.

ويأتي هذا الهجوم بعد ثلاثة أيام من هجوم مماثل نفذه التنظيم ضد منشأة المثنى الواقعة شمال الرمادي وأسفر عن مقتل 47 من قوات الأمن العراقية.

وفي سياق متصل قال ضابط برتبة نقيب بالشرطة الاتحادية إن قوة من الشرطة الاتحادية اشتبكت الخميس مع عناصر لتنظيم داعش في منطقة حصيبة الشرقية التي تبعد سبعة كليومترات شرق الرمادي، ما أدى إلى مقتل 13 عنصرا من تنظيم داعش.

وتعد حصيبة الشرقية آخر منطقة تقع تحت سيطرة القوات الأمنية من الجهة الشرقية لمدينة الرمادي التي تقع على بعد 110 كيلومترات إلى الغرب من بغداد.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG