Accessibility links

بغداد.. مصرع 11 شخصا على الأقل بهجوم انتحاري


موقع تفجير سيارة ملغومة في بغداد- أرشيف

موقع تفجير سيارة ملغومة في بغداد- أرشيف

قالت الشرطة ومصادر طبية إن انتحاريا يقود سيارة ملغومة قتل 11 شخصا على الأقل وأصاب 30 السبت في بلدة تقع إلى الجنوب من العاصمة العراقية بغداد.

وقال شرطي طلب عدم نشر اسمه إن المهاجم اقترب من نقطة تفتيش رئيسية عند المدخل الشمالي لليوسفية على بعد 15 كيلومترا من العاصمة.

وأضاف "قاد الانتحاري سيارته صوب نقطة التفتيش وفجرها وسط عربات تقف في انتظار تفتيشها".

وذكر مسؤول أمني أن حصيلة التفجير أولية وقد ترتفع بسبب قوة التفجير.

وأكد مصدر طبي عدد القتلى والجرحى في مستشفى المحمودية (20 كلم جنوب) ومستشفى اليرموك في بغداد.

من جانب آخر، أعلن المتحدث باسم عصائب "أهل الحق"، التي تقاتل إلى جانب القوات الأمنية في عدة مناطق في العراق، تحرير منطقة الكرابلة في اليوسفية.

وقال نعيم العبودي في بيان مقتضب "تمكنا من تحرير مقر الفوج الأول التي كانت عصابة داعش تطوقه".

وتعد منطقة اليوسفية من أقرب المناطق التي تشهد نشاطا لتنظيم الدولة الإسلامية على مدينة بغداد، التي لا تبعد سوى 20 كلم عن مركز المدينة.

وتشن قوات الجيش بمشاركة متطوعين من الحشد الشعبي ومليشيات شيعية عمليات عسكرية في هذه المناطق التي تقع جنوب بغداد، من أجل منع توسع رقعة سيطرتهم.

ويعمل الجيش العراقي في عدة جبهات من أجل إعادة السيطرة على المناطق، التي فقد السيطرة عليها بعد هجوم تنظيم الدولة الإسلامية الذي شنه في 10 حزيران/يونيو واستولى على أراضي شاسعة في شمال ووسط العراق.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG