Accessibility links

logo-print

هجوم انتحاري في الكاظمية شمالي بغداد يوقع 23 قتيلا


أضرار خلفها انفجار سابق في بغداد

أضرار خلفها انفجار سابق في بغداد

أدى هجوم انتحاري في منطقة الكاظمية شمال بغداد إلى مقتل 23 شخصا على الأقل وإصابة 17 آخرين بجروح الأحد. وتبنى تنظيم الدولة الإسلامية داعش الهجوم.

وأفادت السلطات بأن مهاجما انتحاريا فجر حزاما ناسفا كان يرتديه قرب حاجز أمني في ساحة عدن.

وقال رئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة بغداد محمد الربيعي في تصريح لـ"راديو سوا" إن المهاجم استهدف تجمعا لمواطنين قرب مبنى الجوازات في المنطقة.

وشهدت المنطقة في منتصف أيار/مايو الماضي هجوما انتحاريا بسيارة ملغومة تبناه داعش أيضا.

مقتل أربعة من قادة داعش

وفي غضون ذلك، أعلنت وزارة الدفاع العراقية الأحد مقتل 12 من عناصر داعش، بينهم أربعة من قادة التنظيم في ضربات جوية نفذتها مقاتلات F-16 التابعة لها في منطقة القائم قرب الحدود مع سورية.

وأوضحت الوزارة أن من يسمى "الأمير الأمني العام" لداعش في القائم أبو حارث الراوي قتل في العملية.

وأعلنت الوزارة السبت أن قوة تابعة لقيادة عمليات دجلة قتلت هاشم نصيف جاسم الحيالي مساعد زعيم داعش أبو بكر البغدادي، وأصابت عددا من معاونيه في منطقة المخيسة التابعة لناحية أبو صيدا شمال محافظة ديالى.

عملية الموصل

ويأتي هذا فيما ألقت طائرات القوة الجوية العراقية ملايين المنشورات في الموصل والشرقاط، تمهيدا لعملية استعادة المنطقة من داعش.

وحثت السلطات العراقية في المنشورات المدنيين على التعاون معها، وقدمت لهم نصائح وإرشادات بشأن الابتعاد عن أماكن تواجد عناصر التنظيم الذين قالت إنهم سيكونون هدفا لضربات مقاتلات القوات العراقية.

المصدر: راديو سوا/وكالات

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG