Accessibility links

logo-print

أجواء الحزن تخيم على احتفالات اللاجئين السوريين بالعيد


لاجؤون سوريون في مخيم دوميز

لاجؤون سوريون في مخيم دوميز


دهوك-خوشناف جميل
خيمت أجواء الحزن الشديد على أجواء الاحتفال بعيد الفطر المبارك في مخيم دوميز الذي يؤوي اللاجئين السوريين في محافظة دهوك، وذلك بعدما تقطعت بهم سبل وتعذر عليهم الاتصال بأهلهم وأقاربهم في سوريا.

وقال خليل، وهو أحد اللاجئين لــ"راديو سوا" إن فقدان الاتصال بالأهل والأقارب داخل سوريا زاد من آلامهم وأحزانهم في هذه المناسبة الدينية المهمة، أما اللاجئة سلمى فأكدت بأن البسمة فارقت وجوه أطفالها في أول عيد يقضونه خارج البلاد.
ويذكر أن اللاجئين السوريين في مخيم دوميز جنوب محافظة دهوك توافدوا على المخيم منذ شهر نيسان/أبريل من العام الحالي حيث يصل عددهم إلى أكثر من سبعة آلاف لاجىء.
XS
SM
MD
LG