Accessibility links

عملية دولية ضخمة لمساعدة 500 ألف نازح داخل العراق


أيزيديون فارون من داعش

أيزيديون فارون من داعش

أعلنت مفوضية الأمم المتحدة للاجئين الثلاثاء أنها ستطلق خطة مساعدة طارئة لـ500 ألف عراقي اضطروا إلى الفرار من منازلهم أمام تقدم تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) وسيطرته على عدة مناطق في العراق.

وقال المتحدث باسم المفوضية أدريان إدواردز للصحافيين إن الخطوة التي تعد أكبر خطط المساعدة للمنظمة، جاءت ردا على الوضع المتدهور في شمال العراق، مشيرا إلى أن العمليات الجوية والبرية والبحرية ستنطلق الأربعاء في حال عدم حصول أي تأخير في الدقائق الأخيرة.

وأضاف المتحدث أن العمليات ستبدأ بجسر جوي مدته أربعة أيام تستخدم خلاله طائرات بوينغ 747 من العقبة في الأردن إلى أربيل، ومن ثم قافلات برية من تركيا إلى الأردن، وشحنات بحرية وبرية من دبي وعبر إيران خلال الأيام العشرة التالية.

وأوضح أن تقديرات الأمم المتحدة حتى الآن تشير إلى أن 1.2 مليون عراقي اضطروا إلى النزوح بسبب المعارك.

وتشمل المساعدات التي سيتم نقلها إلى النازحين 3000 خيمة و200 ألف غطاء بلاستيكي و18500 من أدوات المطبخ و16500 صفيحة.

وقال إدواردز إن الهدف الأساسي يتمثل في حماية المواطنين الذين يفتقدون إلى الملجأ والمسكن. وأضاف أن الظروف التي يمر بها هؤلاء تبقى بائسة، إذ أنهم يناضلون من أجل إيجاد الغذاء والمياه لإطعام عائلاتهم، فضلا عن أنهم لا يستطيعون الوصول إلى العناية الطبية الأساسية التي يحتاجون إليها.

وأردف قائلا إن المساعدات الآتية من الخارج تهدف إلى تأمين حاجات الأكثر ضعفا، موضحا أن الأولية في الوقت الحالي للذين ليس لديهم مسكن وبحاجة إلى المساعدة الطارئة.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في أربيل بدرخان حسن:

وبالفيديو شاهد تقريرا أعدته قناة "الحرة" حول أوضاع النازحين العراقيين الفارين من داعش:

وهنا فيديو آخر لقناة "الحرة" عن الأوضاع الانسانية الصعبة للعراقيين في ناحية آمرلي بقضاء طوز خورماتو بمحافظة صلاح الدين:

المصدر: راديوسوا/ الحرة/ الأمم المتحدة

XS
SM
MD
LG