Accessibility links

logo-print

نغم نوزات.. عراقية عاشت مأساة الأيزيدات في معتقلات داعش


نغم نوزات

نغم نوزات

سميرة علي مندي

أدركت مرارة المعاناة وعرفت معنى الألم فصارت أكثر قدرة على تشخيص الحالة ومعرفة مواطن همها ومعالجة الجمرات التي تكويها، إنها نغم نوزات التي كانت تداوي المرضى في مستشفى شيخان بمحافظة نينوى قبل سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية داعش على سنجار والموصل.

نزحت نوزات مع مئات الآلاف إلى إقليم كردستان، واختارت هناك أن تنحاز إلى مثيلاتها من النازحات والناجيات من معتقلات داعش، وبذلت جهودا لفتت انتباه وزارة الخارجية الأميركية فكرمتها الأسبوع الماضي إلى جانب عدد من نساء العالم لشجاعتهن.

الدكتورة نوزات أعربت عن سعادتها لحصولها على جائزة المرأة الشجاعة لعام 2016، وقالت في مقابلة مع برنامج "أوراق الصباح" إنها تهدي الجائزة لكل أمراة مظلومة في العالم وخاصة الناجيات الأيزيديات والمختطفات والمقاتلات في جبل سنجار وكل أمرأة عراقية نازحة.

وقال كيري في كلمة ألقاها في حفل التكريم إن نوزات كانت من بين الأوائل الذين قدموا الدعم النفسي والمعاينة الطبية للفتيات الأيزيديات اللواتي هربن من أسر داعش، زارت مخيمات للنازحين حيث كانت في أكثر الأحيان تقوم بإقناع الآباء والأمهات المرتعبين كي يسمحوا لبناتهم بتلقي المشورة والعلاج. وأطلقت حملة ضد الاعتداء الجنسي تسمى "أنا أيزيدية - أنا ضد التحرش".

نغم نوزات إلى جانب كيري خلال تكريمها و13 امرأة أخرى في وزارة الحارجية الأميركية

نغم نوزات إلى جانب كيري خلال تكريمها و13 امرأة أخرى في وزارة الحارجية الأميركية

وأكدت نوزات أنها لا تزال تعمل متطوعة في مخيمات النازحين حيث تشاهد وتسمع قصصا مؤلمة، وأشارت إلى أن الأيزيديات من عمر تسع سنوات إلى 50 عاما تعرضن إلى الاغتصاب وكل أنواع العنف الجسدي والنفسي على يد مسلحي داعش.

وأشار بيان السفارة الأميركية إلى أن الطبيبة الأيزيدية والناشطة في إقليم كردستان العراق قامت بتحدي الأعراف الاجتماعية من خلال تعزيز المساواة للنساء ومكافحة العنف القائم على نوع الجنس في العراق، وتوفير الدعم النفسي للناجين من العنف الجنسي.

وقد عملت مع منظمة الجسر الجوي العراقي الألماني في الإقليم، لتطبيق برنامج لإعادة تأهيل الناجيات من أسر داعش. وقامت بمعاينة وتقييم آلاف الحالات قبل اختيار 1100 إمرأة أيزيدية وطفل للعلاج في ألمانيا. وقد حملت معها إلى الولايات المتحدة عدة مطالب منها مساعدة المختطفات الأيزيدات اللواتي يزيد عددهن على 3500 في العراق وسورية، وإغاثة أكثر من 300000 نازح أيزيدي في إقليم كردستان.

استمع إلى المقابلة مع نغم نوزات في التقرير التالي.

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG