Accessibility links

logo-print

البيشمركة تتلقى مساندة ضد داعش من قوات الحشد الشعبي العراقية


قوة من البيشمركة تستعد لمواجهة داعش في كركوك

قوة من البيشمركة تستعد لمواجهة داعش في كركوك

يتدفق إلى مدينة كركوك في شمال شرق العراق مسلحون من قوات الحشد الشعبي لمساعدة قوات البيشمركة في حربها ضد تنظيم داعش، حسب ما أوردت تقارير إخبارية من العراق.

وأفادت وكالة أسوشييتد برس بأن قوات الحشد الشعبي المؤازِرة للحكومة العراقية في حربها ضد داعش، انتشرت على أطراف مدينة كركوك لحماية الخطوط الأمامية إلى جانب عناصر البيشمركة.

ونفى قائد قوات البيشمركة في محافظة كركوك جعفر مصطفى في حديث مع "راديو سوا" اقتراب قوات الحشد الشعبي من المدينة رغم انتشارها في ضواحيها، وقال "هذا ليس صحيحا، إنه بعيد عن الواقع.. إن هذه المنطقة تحميها قواتُ البيشمركة فقط ولا توجد أيُ قواتٍ سواها هنا، وهي لا تحتاج إلى أي قوات أخرى عدا عن الضربات الجوية التي يشنها التحالف الدولي".

ونقلت الوكالة في المقابل عن قائد قوات الحشد الشعبي في كركوك ويدعى أبو قاسم قوله إن قوات البيشمركة تحتاج إلى الحشد الشعبي لأنها غير مدربة جيدا على القتال.

وتتضارب المواقف في كركوك بين من يعارض ومن يؤيد مشاركة قوات الحشد الشعبي في حماية المدينة.

ويقول أحد ساكنة البلدة ويدعى علي كريم "كركوك منطقة كردية ويجب أن تتولى المسؤولية الأمنية فيها لقوات البيشمركة، لا أحب الآخرين، أحب الأكراد فقط".

غير أن بعض المواطنين العرب في المدينة يرحبون بأي جهة تسهم في الحفاظ على الأمن مثلما يقول المواطن ياسين أحمد:


المصدر: راديو سوا/وكالات

XS
SM
MD
LG