Accessibility links

logo-print

الحشاش: لا دليل على أن محمد اموازي هو 'الجهادي جون'


صورة من مقال صحيفة واشنطن بوست عن عنصر داعش الذي يظهر في مقاطع فيديو ذبح رهائن غربيين

صورة من مقال صحيفة واشنطن بوست عن عنصر داعش الذي يظهر في مقاطع فيديو ذبح رهائن غربيين

أنكر محامي جاسم اموازي والد محمد اموازي، الذي ذكرت مصادر رسمية بريطانية أنه الملثم المجهول الذي أطلق عليه اسم "الجهادي جون"، أن يكون هو نفسه الشخص الذي ظهر في عدة فيديوهات وهو يذبح رهائن غربيين.

وقال المحامي سالم الحشاش في مؤتمر صحافي مقتضب بمكتبه في الكويت "نود أن نشير إلى أنه حتى الآن لم تقدم الأجهزة الأمنية الغربية أدلة كافية تثبت أن محمد اموازي هو نفسه الملقب بجهادي جون".

وأضاف أن "هناك الكثير من الإشاعات والقصص والروايات غير الحقيقية التي تم إذاعتها من خلال وسائل الإعلام المختلفة وعبر برامج التواصل الاجتماعي عن موكلي جاسم اموازي".

وقال "أفيدكم أن جميعها لا تمت للحقيقة بصلة وأؤكد لكم أن جميع هذه الروايات غير حقيقية وإنها من نسج خيال بعض الصحافيين فقط ومصادرهم غير المسؤولة".

وتابع قائلا "قمنا برفع عدة قضايا ضد كل من أساء لسمعة موكلي برفع دعاوي سب وقذف وسيتم التحقيق مع جميع المشكو في حقهم بمعرفة جهات التحقيق المختصة".

وكان جاسم اموازي قد أوكل إلى المحامي الأسبوع الماضي رفع دعاوى ضد الذين عرفوا عن ابنه بأنه "الجهادي جون" الذي ظهر في أشرطة فيديو خلال عمليات قطع رؤوس رهائن غربيين لدى تنظيم داعش.

وأضاف أن اموازي هو "مواطن بريطاني ليس له أية علاقات مع الكويت" إلا في حال القيام بزيارة لهذا البلد الخليجي لتفقد والدته.

جدير بالذكر أن المحامي سالم الحشاش انسحب من القضية بعد رفع الدعوى، مبررا ذلك بـ"أسباب شخصية".

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG