Accessibility links

logo-print

اشتباكات عنيفة في حلب بين داعش ومقاتلين معارضين


مقاتلون من المعارضة في حلب

مقاتلون من المعارضة في حلب

تدور اشتباكات عنيفة السبت بين تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" ومقاتلين معارضين في مدينة مارع بمحافظة حلب شمال سورية، في وقت أبدت منظمات حقوقية قلقها من الأوضاع الصعبة التي يعيشها النازحون قرب الحدود التركية.

وتأتي هذه الاشتباكات غداة سيطرة التنظيم المتشدد على خمس قرى شمال المحافظة كانت تحت سيطرة المقاتلين المعارضين للحكومة السورية، وهو ما أتاح لداعش قطع آخر طريق إمداد كان يربط أعزاز بمارع التي تعد ثاني أبرز معاقل المقاتلين المعارضين في حلب، حسب ما ذكره المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض.

وأفاد المرصد بأن الاشتباكات بين الطرفين أدت إلى مصرع 15 مسلحا من داعش.

مدنيون محاصرون

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصادر محلية قولها إن التنظيم المتشدد "هاجم اليوم مارع من محاور عدة وتحديدا من الشرق والشمال مستخدما الدبابات".

وأشارت المصادر ذاتها إلى وجود 15 ألف مدني محاصرين داخل المدينة.

إلى ذلك، عبرت منظمات حقوقية عن قلها على مصير عشرات الآلاف من النازحين قرب الحدود التركية.

وأبدت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين في جنيف "قلقها البالغ ازاء محنة نحو 165 ألف نازح، تفيد تقارير بوجودهم قرب مدينة أعزاز".

وتابعت المفوضية بأنهم "يواجهون صعوبات للحصول على الخدمات الطبية وتأمين الغذاء والماء والسلامة".

ودعا بيان للمفوضية تركيا إلى حماية "الحقوق الأساسية والسلامة الجسدية" للنازحين.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG