Accessibility links

داعش يكسب أراضي جديدة في سورية.. و200 غارة للجيش النظامي


مقاتلون من داعش في أحد شوارع دير الزور شرق سورية. أرشيف

مقاتلون من داعش في أحد شوارع دير الزور شرق سورية. أرشيف

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن تنظيم الدولة الإسلامية داعش كسب أراضي من القوات النظامية في دير الزور، فيما نفذ الطيران الحربي أكثر من 200 ضربة جوية خلال 36 ساعة.

وفي هذا السياق، أفاد المرصد السوري بأن داعش استولى على مناطق كانت تقع تحت سيطرة قوات الرئيس السوري بشار الأسد في مدينة دير الزور شرق البلاد يوم الثلاثاء.

وأشار مدير المرصد رامي عبد الرحمن إلى أن التنظيم سيطر على مناطق كبيرة في المنطقة الصناعية في دير الزور، وهو ما يعني أنه يسيطر الآن على أكثر من نصف المدينة.

وقال المرصد إن مقاتلين من الجانبين سقطوا في اشتباكات دير الزور، من دون أن يحدد عدد القتلى.

وأضاف أن التنظيم المتشدد أرسل تعزيزات إلى دير الزور خلال الأيام القليلة الماضية.

في غضون ذلك، نفذ سلاح الجو السوري أكثر من 200 ضربة جوية في أنحاء البلاد خلال الساعات الـ36 الماضية، ما يعني زيادة عدد الغارات الحكومية مع القصف المتواصل لقوات التحالف الدولي في عدة مناطق.

وأشار المرصد إلى أنه منذ منتصف ليل الأحد، نفذ الجيش السوري 210 غارات على الأقل استخدمت فيها البراميل المتفجرة على محافظات في شرق وشمال وغرب سورية.

وأضاف أن الغارات الجوية ضربت مناطق في محافظات حماة ودرعا وإدلب وحلب والقنيطرة وريف دمشق ومحافظة دير الزور حيث تقصف القوات التي تقودها الولايات المتحدة تنظيم داعش.

وتابع أن الضربات أوقعت الكثير من الخسائر البشرية، لكنه لم يعط أرقاما محددة.

كما لقي ثمانية أشخاص مصرعهم، بينهم طفلان، في قصف لطائرات حربية تابعة للنظام السوري الثلاثاء على مناطق في بلدة نصيب الحدودية مع الأردن.

ونقلت وكالة رويترز عن محللين إن زيادة عدد الغارات يمكن أن يرجع إلى رغبة الجيش السوري في إضعاف جماعات المعارضة قبل حصولها على التدريب والمعدات التي وعدت بها الولايات المتحدة.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG