Accessibility links

logo-print

الضلوعية بيد الجيش وداعش يعدم جنودا في هيت


مسلحون ينتمون إلى داعش في العراق

مسلحون ينتمون إلى داعش في العراق

قال شهود عيان إن مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية داعش أعدموا ستة جنود عراقيين بمدينة هيت شمال الرمادي في الأنبار الأحد، وذلك فيما تمكن الجيش مدعوما بأبناء العشائر من استعادة مناطق واسعة من ناحية الضلوعية (70 كلم شمال غربي بغداد)، التي كانت أجزاء منها تخضع إلى سيطرة التنظيم المتشدد.

ومنذ السيطرة على هيت الخميس الماضي بعد معارك عنيفة مع قوات الأمن المرابطة في المنطقة، رفع مقاتلو التنظيم راياتهم السوداء فوق مبنى مجلس البلدية ومراكز الشرطة، في حين جابت مركبات تابعة لهم شوارع البلدة.

ويأتي هذا بعد أن أفادت مصادر متطابقة بسيطرة داعش على ناحية كبيسة السبت.

ويهدد سقوط كبيسة قاعدة عين الأسد العسكرية الاستراتيجية التي تتيح للقوات العراقية إرسال القوات والإمدادات للدفاع عن سد حديثة الواقع على مسافة أبعد في الغرب، حيث يتصدى عدد صغير من العشائر السنية والقوات الحكومية للتنظيم.

تحرير بلدة الضلوعية

في غضون ذلك، أعلنت قناة العراقية شبه الرسمية، "تحرير" مدينة الضلوعية جنوبي مدينة تكريت، مركز محافظة صلاح الدين، بعد أشهر من حصار فرضه عليها مسلحو تنظيم داعش.

وشارك في عملية استعادة السيطرة على البلدة، إلى جانب الجيش العراقي، قوة من عشائر المنطقة ووحدات من الحشد الشعبي المكونة من المتطوعين.

المصدر: راديو سوا/ وكالات

XS
SM
MD
LG