Accessibility links

داعش يهاجم سامراء ويفجر خمس سيارات ملغومة في محيطها


متطوعون من الحشد الشعبي في سامراء-أرشيف

متطوعون من الحشد الشعبي في سامراء-أرشيف

شن مسلحون من تنظيم الدولة الإسلامية داعش هجوما واسعا استهدف قضاء سامراء، أحد أكبر اقضية محافظة صلاح الدين والذي يضم مرقد الإمامين العسكريين، ما أدى إلى مقتل عشرات من الجانبين.

وبدأ داعش هجومه عبر منطقتي الحويش غربي القضاء ومكيشيفة شماله الخميس، بإطلاق قذائف هاون وتفجير خمس سيارات ملغومة استهدفت مقرات للجيش والحشد الشعبي الذي يضم متطوعين من ميليشيات تابعة لأحزاب وتيارات شيعية من بينها عصائب أهل الحق والتيار الصدري ومنظمة بدر.

وأعقب ذلك اندلاع اشتباكات عنيفة بين الطرفين.

وفي الوقت الذي تحدثت فيه مصادر إعلامية عن مقتل نحو 40 مسلحا و30 جنديا ومتطوعا في الهجوم، أفاد خالد الخزرجي نائب رئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة صلاح الدين، بأن المعارك أدت إلى مقتل 60 من عناصر داعش وسبعة من القوات الأمنية والمتطوعين.

وقال محافظ صلاح الدين أحمد الجبوري لـ"راديو سوا"، إن المعارك تدور حاليا على بعد 15 خارج حدود المدينة، لكنه عاد ليقول إن ثلاث قذائف هاون سقطت في المدينة، ما أدى إلى مقتل شخصين.

وعطلت السلطات المحلية الدوام الرسمي في مؤسسات الدولة والمدارس داخل قضاء سامراء على خلفية الهجوم.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في بغداد رنا العزاوي:

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG