Accessibility links

logo-print

واشنطن تطالب داعش بالإفراج عن الرهينتين اليابانيين


رئيس الوزراء الياباني شينزو ابي

رئيس الوزراء الياباني شينزو ابي

طالبت الولايات المتحدة تنظيم الدولة الإسلامية داعش الثلاثاء بـ"الإفراج الفوري" عن الرهينتين اليابانيتين بعد تهديده بقتلهما إذا لم تدفع طوكيو فدية 200 مليون دولار خلال 72 ساعة.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية جين ساكي إن "الولايات المتحدة تدين تهديد داعش بقتل المواطنين اليابانيين .. وندعو إلى الإفراج الفوري عن هذين المدنيين وجميع الرهائن الأخرى. والولايات المتحدة تدعم اليابان تماما في هذه المسألة".

وهدد داعش بقتل الرهينتين في تسجيل فيديو نشر الثلاثاء على مواقع تعنى بأخبار التنظيمات المتشددة.

وسارعت الحكومة اليابانية إلى تأكيد أنها لن ترضخ "للإرهاب، وطالب رئيس وزرائها شينزو أبي خلال زيارة إلى القدس بالإفراج الفوري عن الرهينتين اللذين لم يسبق أن أعلن داعش عن احتجازهما.

تحديث (19:30 تغ)

هدد تنظيم الدولة الإسلامية داعش بقتل رهينتين قال إنهما يابانيين، ما لم تدفع طوكيو فدية قيمتها 200 مليون دولار خلال 72 ساعة، في حين طالبت الحكومة اليابانية بالإفراج عنهما فورا.

وأظهر فيديو نشر الثلاثاء على مواقع متشددة، مسلحا يحمل سكينا ويرتدي ملابس سوداء، يقف بين رجلين آسيويين جالسين أرضا بملابس برتقالية، عرفهما على أنهما كينجي غوتو جوغو وهارونا يوكاوا.

وقال المسلح في المقطع مخاطبا اليابانيين، "لديكم 72 ساعة للضغط على حكومتكم لدفع 200 مليون دولار وإنقاذ حياة مواطنيكما"، مضيفا أنه إذا لم تدفع الفدية فإن "هذه السكين ستكون كابوسكم".

وكينجي غوتو (48 عاما) صحافي أسس في طوكيو عام 1996 شركة لإنتاج أفلام وثائقية تتناول الشرق الأوسط ومناطق أخرى لصالح قنوات يابانية، وأطلق عليها اسم "اندبندنت برس".

وهذه المرة الأولى التي يكشف فيها تنظيم داعش الذي كان قد أعدم رهائن أجانب في السابق، عن وجود رهائن يابانيين لديه.

اليابان لن ترضخ

وفي سياق متصل أعلنت الحكومة اليابانية بعد نشر الفيديو أنها لن ترضخ "للإرهاب". وطالب رئيس الوزراء شينزو ابي بالإفراج الفوري عن الرهينتين اليابانيين.

وقال ابي لصحافيين في القدس، حيث وصل ضمن جولة في الشرق الأوسط، "أشعر بغضب شديد من هذا العمل"، و"أطالب بشدة بألا يتعرضا للأذى".

وأوضح المتحدث باسم الحكومة اليابانية يوشيهيدي سوغا خلال مؤتمر صحافي في طوكيو، أن الحكومة ستوفد وزير الدولة للشؤون الخارجية ياسوهيدي ناكاياما إلى العاصمة الأردنية للتعامل مع القضية، مشيرا إلى أن الحكومة اليابانية مصممة على بذل قصارى جهدها للإفراج عن اليابانيين في أسرع وقت ممكن.

وأكد على أن موقف الحكومة اليابانية المتمثل "بالمساهمة في المعركة ضد الإرهاب من دون الاستسلام، يبقى ثابتا".

وقال سوغا إن رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي سيلغي قسما من جولته في المنطقة، رغم أن قمته مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس تبقى في موعدها.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG