Accessibility links

الرقة.. أول محافظة سورية بيد داعش


مسلحو الدولة الاسلامية في أحد شوارع الرقة السورية

مسلحو الدولة الاسلامية في أحد شوارع الرقة السورية

سيطر تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) على أجزاء واسعة من مطار الطبقة العسكري، آخر معاقل النظام السوري في الرقة شمال شرق سورية، الأحد، وذلك بعد معارك عنيفة بين الجانبين استمرت عدة أيام.

بهذا التقدم ستصبح محافظة الرقة، أول محافظة سورية تخضع بشكل كامل لسيطرة التنظيم المتشدد.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن التنظيم تمكن من اقتحام أسوار المطار والسيطرة على أجزاء واسعة منه، مشيرا إلى أن القسم الأكبر من قوات النظام انسحب من المطار إلى مزرعة قريبة وإلى بلدة أثريا في محافظة حماة وسط البلاد الواقعة إلى جنوب غرب الطبقة، في حين انتشرت عشرات الجثث داخل المطار، حسبما أفاد المرصد.

وأكدت لجان التنسيق المحلية المعارضة نبأ سيطرة داعش على أجزاء من المطار.

أكثر من 500 قتيل

من جهة أخرى، قال المرصد إن 541 عنصرا من القوات النظامية السورية وداعش قتلوا خلال خمسة أيام من المعارك، مشيرا إلى أن 170 جنديا سقطوا الأحد في اشتباكات وقصف وتفجيرات انتحارية.

وأضاف المرصد أن ما لا يقل عن 346 مقاتلا من داعش لقوا مصرعهم فيما أصيب مئات آخرون بجروح خلال قصف شنه الطيران الحربي وقصف بالبراميل المتفجرة من الطيران المروحي والقصف المدفعي والصاروخي على أرتال الدولة الإسلامية وتمركزاتها ومقارها في محيط مطار الطبقة ومدينة الطبقة، منذ الهجوم الأول الذي نفذه التنظيم على المطار يوم الثلاثاء الماضي.

وقال المرصد إن مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية يحاصرون ما لا يقل عن 150 عنصراً من قوات النظام المنسحبين من المطار في بساتين ومزارع قريبة، مرجحا أن يكونوا قد وقعوا في الأسر.

وتحدث المرصد أيضا عن ورود معلومات غير مؤكدة عن إعدامات نفذها تنظيم داعش بعد سيطرته على المطار.

وليس في الرقة أي وجود يذكر لفصائل المعارضة السورية الأخرى، باستثناء بعض القرى في شمال غرب الرقة القريبة من بلدة كوباني في حلب التي تسيطر عليها وحدات حماية الشعب الكردية.

نفي رسمي

في المقابل، نفت وسائل إعلام رسمية سقوط مطار الطبقة، بيد داعش، مشيرة إلى أن القوات السورية تخوض معارك عنيفة حوله.

ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية عن مصدر عسكري لم تسمه، أن قوات الجيش السوري استطاعت القيام بعملية "تجميع ناجحة بعد إخلاء المطار"، مشيرة إلى استمرارها بـ"توجيه الضربات الدقيقة للمجموعات الإرهابية في المنطقة وتكبيدها خسائر فادحة".

وأورد التلفزيون الرسمي السوري من جهته خبرا عاجلا مفاده أن "الوحدات المدافعة عن مطار الطبقة تخوض معارك عنيفة وتتصدى لهجوم التنظيمات الإرهابية التي تحاول الدخول إلى المطار وتوقع خسائر فادحة في صفوفها".

وتمكن التنظيم من طرد قوات النظام من موقعين عسكريين مهمين في محافظة الرقة، اللواء 93 والفرقة 17 في تموز/ يوليو الجاري، بعد معارك قتل فيها أكثر من 100 جندي سوري، وفق المرصد.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG