Accessibility links

logo-print

مواجهات بين الشرطة الإسرائيلية وفلسطينيين في القدس


جانب من مواجهات في مجمع المسجد الأقصى بين فلسطينيين والشرطة الإسرائيلية- أرشيف

جانب من مواجهات في مجمع المسجد الأقصى بين فلسطينيين والشرطة الإسرائيلية- أرشيف

شددت الشرطة الإسرائيلية القيود الأمنية على الشبان الفلسطينيين في القدس ومنعتهم من دخول المسجد الأقصى، ما أسفر عن مواجهات بين الجانبين في مخلف أنحاء القدس الشرقية، وذلك وسط انتشار أمني غير مسبوق في المدينة.

واعتقلت السلطات الإسرائيلية 10 فلسطينيين في باحة المسجد الأقصى في البلدة القديمة للقدس صباح الأحد، وذلك بعد أن رشق متظاهرون عناصر من الشرطة كانوا يرافقون زوارا إلى باحة الأقصى (جبل الهيكل)، بالحجارة.

وقالت متحدثة باسم الشرطة إن قوات الأمن استخدمت قنابل صوتية لتفريق المتظاهرين. وأفادت المتحدثة بأن اثنين من عناصر الشرطة الإسرائيلية أصيبا بجروح طفيفة.

وتم على إثر المواجهات إغلاق باحة الأقصى أمام الزوار.

وقال محافظ القدس عدنان الحسيني لمراسل "راديو سوا" إن المواجهات ستستمر طالما أن هناك محاولات من قبل اليمين المتطرف الإسرائيلي لخلق واقع في الأقصى، بحماية الشرطة الإسرائيلية، حسب تعبيره.

ووصف مفتش الشرطة الإسرائيلية، من جهته، المواجهات اليومية في القدس بأنها تطور بالغ الخطورة وأن الشرطة لن تتهاون مع الشبان بما في ذلك تكثيف حملة الاعتقالات اليومية في جميع أنحاء المدينة، لإنهاء مواجهات اندلعت فجر الأحد في العيساوية والطور وقلنديا وأحياء البلدة القديمة.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في القدس خليل العسلي:

وتجري مواجهات متقطعة في القدس الشرقية منذ خطف وقتل شاب فلسطيني أحرق حيا في الأول من تموز/يوليو، بعد قتل ثلاثة شبان إسرائيليين.

المصدر: راديو سوا/وكالات

XS
SM
MD
LG