Accessibility links

النيابة العامة في إسرائيل تشدد الاتهامات لليبرمان بالفساد


افيغدور ليبرمان

افيغدور ليبرمان

قررت النيابة العامة الإسرائيلية تشديد الاتهامات الموجهة إلى وزير الخارجية السابق افيغدور ليبرمان المتهم بـ "خيانة الأمانة والفساد" بحسب ما أعلنت وزارة العدل الخميس.

وقالت متحدثة باسم وزارة العدل إن لائحة الاتهام المعدلة سيتم رفعها إلى محكمة الصلح في القدس يوم الأحد القادم.

ويعد نائب وزير الخارجية داني ايالون والذي يترأس لجنة التعيينات في الوزارة، أحد الشهود الجدد في القضية بعد تعديل لائحة الاتهام الموجهة لليبرمان.

ويواجه ليبرمان اتهامات بخيانة الأمانة والفساد بعدما حصل من سفير إسرائيل السابق في روسيا البيضاء زئيف بن ارييه على صورة من تحقيق سري أجري بحقه، وذلك خلال زيارة له إلى مينسك في أكتوبر/ تشرين الأول 2008.

وبعد إعلان تشديد لائحة الاتهام، أعاد ليبرمان التأكيد على براءته قائلا إنه يرغب "بتوضيح القضية بسرعة في المحكمة"، كما نفى ما قال إنها شائعات حول سعيه التوصل إلى اتفاق تسوية.

وكان المدعي العام يهودا فاينشتاين قد أعلن في 13 ديسمبر/ كانون الأول الجاري نيته توجيه اتهامات بالفسادة وخيانة الأمانة لليبرمان فيما يتعلق بترقية سفير إسرائيل السابق في روسيا البيضاء زئيف بن ارييه.

وقدم ليبرمان استقالته بعد ذلك بيوم قائلا إنه يريد لهذا الموضوع أن ينتهي قبل الانتخابات التشريعية المرتقبة في 22 يناير/كانون الثاني المقبل.

ولكن التقارير الإعلامية التي ألمحت إلى أن التحقيق في القضية لم يكن كافيا دفع بفاينشتاين إلى إعادة فتح التحقيق ولهذا قدم الخميس التهم نفسها في نسخة أكثر صرامة مع مزيد من الأدلة والشهود.

وسيخوض حزب الليكود اليميني بزعامة رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو الانتخابات في لائحة مشتركة مع حزب إسرائيل بيتنا الذي يتزعمه ليبرمان المعروف بمواقفه المعادية للعرب.
XS
SM
MD
LG