Accessibility links

ليبرمان ينتقد نتانياهو ويدعو إلى التهدئة بخصوص النووي الإيراني


افيغدور ليبرمان

افيغدور ليبرمان

قال وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان العائد إلى منصبه الثلاثاء إن الوقت قد حان "لتهدئة الأمور" مع الولايات المتحدة فيما يتعلق بالتوصل إلى اتفاق حول الملف النووي الإيراني.

وأوضح ليبرمان خلال احتفال بعودته إلى وزارة الخارجية بعد نحو عام من ابتعاده عن كرسيها بسبب اتهامات بالفساد "أول لقاء عمل هذا الصباح خصصته لسفير الولايات المتحدة في إسرائيل دان شابيرو. العلاقات مع الولايات المتحدة هي حجر الزاوية ودونها لا يمكننا التحرك على الساحة الدولية".

وأكد ليبرمان أن "علاقاتنا مع الولايات المتحدة جيدة ومستقرة ولا شيء يستطيع تغيير ذلك".

وتأتي تصريحات ليبرمان أياما بعد أن تصاعدت حدة اللهجة بين إسرائيل وواشنطن إذ اتهمت الحكومة الإسرائيلية الإدارة الأميركية بالتساهل مع إيران.

وقال ليبرمان في انتقاد مبطن لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو "من الطبيعي أن يكون هنالك خلافات في الرأي مع الولايات المتحدة لكن لا ينبغي التعبير عن هذه الاختلافات علنا".

وحذر نتانياهو الجمعة من إبرام اتفاق مع إيران خلال لقاء مع وزير الخارجية الأميركي جون كيري واصفا إياه "باتفاق سيء جدا" وقام بمساعدة وزرائه بمضاعفة التصريحات حول مخاطر تقديم التنازلات لإيران.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" خليل العسلي من القدس:


وغرد نتانياهو على حسابه على موقع تويتر يوم الثلاثاء، داعيا لعدم إبرام صفقة مع إيران:
XS
SM
MD
LG