Accessibility links

logo-print

آلاف الإسرائيليين يتظاهرون ضد قانون الدولة القومية اليهودية


إسرائيليون خلال المظاهرة أمام منزل نتانياهو

إسرائيليون خلال المظاهرة أمام منزل نتانياهو

شارك آلاف الإسرائيليين في مظاهرة أمام منزل رئيس الحكومة بنيامين نتانياهو احتجاجا على قانون الدولة القومية اليهودية.

ووصف الرئيس الأسبق لجهاز الأمن العام الشاباك كرمي غلون القانون بأنه "سرطان"، مشيرا إلى أنه "يأكل وسيأكل كالسرطان كل جزء من جسد هذه الأمة وسيقضى على مواطينها لأن هذه الحكومة تقودها مجموعة من المتعصبين المجانين"، على حد تعبيره.

وقال رئيس مجلس حركة السلام الآن اليسارية يريف اوبنهيمر إن عشرات الآلاف سيتظاهرون إن تم إقرار قانون القومية.

وهاجم اوبنهيمر رئيس الحكومة شخصيا فقال "بعد أن قضى على كل إمكانية للتوصل إلى سلام مع الفلسطينيين يحاول نتانياهو القضاء على الديموقراطية الإسرائيلية من الداخل ويقسم المجتمع الإسرائيلي"، حسب قوله.

في المقابل، أكد رئيس الحكومة تصميمه على تقديم قانون القومية للتصويت عليه في الكنيست في أسرع وقت ممكن حتى إن كان الثمن الذهاب إلى انتخابات مبكرة.

مزيد من التفاصيل في تقرير خليل العسلي مراسل "راديو سوا" في القدس:

وبموجب مشروع القانون، سيتم التعريف عن إسرائيل في القوانين الأساسية التي تحل محل الدستور "كدولة قومية للشعب اليهودي" بدلا من "دولة يهودية وديموقراطية".

اعتداء على مدرسة في القدس

في سياق آخر، استنكر رئيس الوزراء الإسرائيلي حادث افتعال حريق في مدرسة ثنائية اللغة في جنوب القدس الليلة الماضية.

وقال نتانياهو خلال الجلسة الحكومية إن الاعتداء لا ينسجم مع الجهود المبذولة لاستعادة الهدوء في القدس.

وانتقد وزير الدفاع الإسرائيلي موشيه يعالون من جهته، الحادث متوعدا بـ"حرب بلا هوادة" على كل من يستهدف نسيج الحياة في إسرائيل، على حد قوله.

وكانت الشرطة الإسرائيلية قد ذكرت أن صفا في مدرسة للتعليم بالعربية والعبرية في القدس أضرم فيه النار، و قد عثر على كتابات معادية للعرب في المكان.

المصدر: راديو سوا/ قناة الحرة

XS
SM
MD
LG