Accessibility links

logo-print

آلاف الفلسطينيين يؤدون الصلاة في الأقصى.. وتظاهرات بالضفة


 آلاف الفلسطينيين أدوا صلاة الجمعة في المسجد الأقصى في القدس الشرقية

آلاف الفلسطينيين أدوا صلاة الجمعة في المسجد الأقصى في القدس الشرقية

أدى آلاف الفلسطينيين من كل الأعمار صلاة الجمعة في المسجد الأقصى في القدس الشرقية بعدما رفعت إسرائيل القيود على دخولهم للأسبوع الثاني، لكن المخاوف من حصول تصعيد جديد لأعمال العنف ما تزال ماثلة.

وجرت صلاة الجمعة بهدوء رغم التوتر الذي ساد هذا الأسبوع في القدس مع هجوم نفذه فلسطينيان وأدى إلى مقتل خمسة إسرائيليين في كنيس قبل أن يقتلا بدورهما.

وفي المقابل في الخليل بالضفة الغربية لبى مئات الفلسطينيين (350 حسب متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي) دعوة حركة حماس للتظاهر في "يوم غضب".

ورشق المتظاهرون الجنود الإسرائيليين بالحجارة أمام مسجد وتم تفريقهم بوسائل مكافحة الشغب كما قالت الناطقة الإسرائيلية بدون حصول توقيفات أو سقوط جرحى.

وعبر ما بين 37 و40 ألفا شوارع المدينة القديمة في القدس والتي وضعت تحت مراقبة مئات رجال الشرطة الإسرائيليين، للوصول إلى الحرم الشريف حيث صلى الرجال في المسجد الأقصى والنساء في مسجد قبة الصخرة، كما قال مدير المسجد الأقصى الشيخ عمر الكسواني.

وهذه الجمعة الثانية التي تسمح إسرائيل بدخول الرجال والنساء والأطفال إلى المسجد بلا قيود تفرض على أعمارهم بعد أن تحقق شرطيون من أنهم يحملون هويات.

وكانت السلطات الإسرائيلية تمنع الرجال تحت سن الـ50 عاما من الصلاة في الحرم، وخصوصا الشباب لتفادي الاصطدامات والتوتر.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG