Accessibility links

logo-print

غارات مستمرة على غزة والقسام تطلق صواريخا على تل أبيب


لحظة سقوط قذيفة إسرائيلية على أحد المواقع في رفح جنوب غزة

لحظة سقوط قذيفة إسرائيلية على أحد المواقع في رفح جنوب غزة

أعلن الجيش الإسرائيلي أن أربعة صواريخ أطلقت مساء السبت من قطاع غزة على تل أبيب اعترضها نظام القبة الحديدية المضاد للصواريخ.

وجاء ذلك بعد إطلاق ثلاثة صواريخ من غزة في اتجاه القدس وسقوطها في منطقتي بيت لحم والخليل في الضفة الغربية.

22 قتيلا في غزة.. ومجلس الأمن يطالب بوقف إطلاق النار (تحديث 18:31 تغ)

دعا مجلس الأمن الدولي في بيان أصدره قبل قليل إلى وقف العمليات العسكرية في قطاع غزة، المستمرة منذ فجر الثلاثاء الماضي بين الفصائل الفلسطينية المسلحة وإسرائيل.

وقال سفير رواندا الذي ترأس بلاده المجلس للشهر الحالي أوجين ريشارد كازانا إن على الجانبين وقف العمليات العسكرية والعودة إلى اتفاق الهدنة التي توصلت إليها حركة حماس مع إسرائيل برعاية مصرية.

وأضاف أن أعضاء مجلس الأمن الدولي أعربوا عن قلقهم العميق إزاء الأزمة المتعلقة بغزة وحماية المدنيين من كلا الطرفين.

ودعا بيان مجلس الأمن إلى احترام قوانين حقوق الانسان الدولية بما فيها حماية أرواح المدنيين وإلى العودة إلى مفاوضات السلام بين الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني.

وأعرب مندوب فلسطين الدائم لدى الأمم المتحدة رياض منصور عن أسفه لعدم إصدار قرار يدين العمليات التي أدت إلى مقتل نحو 130 شخصا في غزة بنيران القوات الإسرائيلية.

وأفاد مراسل وكالة الصحافة الفرنسية بأنه سمع مساء السبت دوي انفجارين في القدس بعيد إطلاق صفارات الإنذار في المدينة.

تحديث (16:42 تغ)

شن الطيران الإسرائيلي فجر السبت غارات جديدة على قطاع غزة، ما أسفر عن سقوط 22 قتيلا وعشرات الجرحى.

واستهدفت الغارات الإسرائيلية، بحسب شهود عيان، عدة مبان ومنازل مأهولة في أنحاء متفرقة من قطاع غزة من بينها جمعية لذوي الاحتياجات الخاصة.

والمزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" أحمد عودة من غزة:

وقال المتحدث باسم الحكومة الإسرائيلية أوفير جندلمان لـ"راديو سوا" إن الجيش الإسرائيلي سيواصل حملته العسكرية في ظل استمرار إطلاق الصواريخ من قطاع غزة.

وأضاف أن إسرائيل "انتهجت سياسة ضبط النفس للرد على اعتداءات حركة حماس من خلال إطلاق الصواريخ".

وعقب مستشار الرئيس الفلسطيني صبري صيدم، قائلا إن الحملة العسكرية الإسرائيلية على قطاع غزة تستهدف الوحدة الفلسطينية.

وأشار صيدم إلى أن القيادة الفلسطينية ستجتمع السبت لمناقشة الخيارات المتوفرة ومن بينها التوجه إلى المنظمات الدولية.

​ ​وفي الضفة الغربية، أصيب عشرات الفلسطينيين برصاص الجيش الإسرائيلي فجر السبت، خلال مواجهات اندلعت في أماكن متفرقة بمحافظة الخليل.

وقالت مصادر فلسطينية، إن الجيش الإسرائيلي أطلق خلال المواجهات قنابل الغاز المسيل للدموع، ما تسبب بحالات اختناق في صفوف الفلسطينيين وسكان المنازل المجاورة لنقاط التماس.

وذكرت مصادر أمنية أن الجيش الإسرائيلي اعتقل خلال اقتحامه لمناطق في الخليل أربعة فلسطينيين.

وفي بيت لحم، اندلعت مواجهات بين الشبان الفلسطينيين والقوات الإسرائيلية عند المدخل الجنوبي لمدينة القدس أصيب خلالها فتى.

وتسبب إطلاق قنبلة من الغاز المسيل للدموع داخل منزل في اختناق ثمانية من أفراد سكانه من النساء والأطفال.

اجتماع وزراء الخارجية العرب

أفاد مصدر فلسطيني مسؤول بأن وزراء الخارجية العرب سيعقدون الاثنين اجتماعا لبحث الحملة العسكرية الإسرائيلية على قطاع غزة، وذلك بعد اتصالات مكثفة أجراها الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي مع وزراء خارجية عدة دول عربية.

وأضاف المصدر أن الاجتماع سيناقش القصف الإسرائيلي المتواصل على غزة والتحرك العربي في المحافل الدولية لدفع إسرائيل إلى وقف حملتها ضد القطاع.

وكان مندوب الكويت لدى الجامعة العربية عزيز رحيم الديحاني، أعلن أن بلاده التي تتولى رئاسة القمة العربية حاليا، دعت إلى اجتماع عاجل لوزراء الخارجية العرب لمناقشة الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة.

المصدر: راديو سوا ووكالات

XS
SM
MD
LG