Accessibility links

إسرائيل تبدي استعدادها لاستئناف المفاوضات مع الفلسطينيين بشكل فوري


السفير الإسرائيلي في الولايات المتحدة مايكل أورين

السفير الإسرائيلي في الولايات المتحدة مايكل أورين

قال السفير الإسرائيلي في الولايات المتحدة مايكل أورين يوم الأحد إن إسرائيل على استعداد لاستئناف مفاوضات السلام مع الفلسطينيين "فورا دون شروط مسبقة"، وذلك قبل أيام من زيارة الرئيس باراك اوباما الأولى إلى الدولة العبرية منذ توليه الرئاسة.

وأضاف أورين في مقابلة مع شبكة "إن.بي.سي" الأميركية "نأمل أن يستغرق ذلك أقل من عام، بل نريد إعادة إطلاق المفاوضات ليس غدا وإنما اليوم".

وقال إن حكومته وحكومة الولايات المتحدة تدعوان إلى "مباحثات مباشرة مع الفلسطينيين دون شروط مسبقة تؤدي إلى حل دولتين لشعبين".

وحول الزيارة المقبلة للرئيس أوباما إلى إسرائيل والأراضي الفلسطينية والأردن، قال أورين إن "السؤال الكبير هو معرفة ما إذا كان الرئيس أوباما سيتمكن من إعادة رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس إلى طاولة المفاوضات".

يذكر أن مفاوضات السلام الإسرائيلية الفلسطينية متوقفة منذ سبتمبر/أيلول 2010، ويشترط الفلسطينيون لاستئنافها وقف الاستيطان اليهودي والاعتراف بحدود ما قبل حرب يونيو/حزيران 1967 قاعدة للمباحثات، بينما تقول إسرائيل إنها على استعداد لاستئناف المفاوضات دون شروط مسبقة.

وبحسب مسؤولين أميركيين فإن الرئيس أوباما لن يقدم مبادرة خاصة لعملية السلام الإسرائيلية الفسلطينية خلال زيارته المقبلة التي تبدأ الأربعاء القادم بل سيسعى للاستماع والإنصات إلى مختلف الأطراف.
XS
SM
MD
LG