Accessibility links

logo-print

عريقات: المفاوضات مع إسرائيل لا تزال معقدة


صائب عريقات

صائب عريقات

قال كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات الخميس إن المفاوضات الإسرائيلية الفلسطينية تمر بوضع "معقد وصعب جدا"، موضحا أن اللقاء الذي جمع الرئيس الفلسطيني محمود عباس ووزير الخارجية الأميركي جون كيري استمر "أربع ساعات منها أكثر من ساعتين ونصف الساعة في لقاء ثنائي بينهما فقط".

ووصف عريقات الوضع بعد اللقاء بأنه "لا يزال صعبا جدا والأمور معقدة".

وأضاف أن كيري استعرض كل الملفات وطرحت الأفكار حول الشق الأمني وملفات أخرى، قائلا "نأمل إلزام إسرائيل وإجبارها على وقف الاستيطان لأن استمراره سبب كل هذه الصعوبات في المفاوضات. وهذه الصعوبات لا تزال قائمة".

وقال عريقات "يجب إلغاء كل العطاءات الاستيطانية وأن تعلن إسرائيل بوضوح عن ذلك وخاصة عطاء بناء 20 ألف وحدة استيطانية جديدة".

وأضاف أن النقاش الذي دار بين الرئيس والوفد الفلسطيني و كيري ومساعديه كان "معمقا" وتمت فيه مناقشة كل القضايا، موضحا أن عباس شدد على موضوع "وقف النشاطات الاستيطانية وكل الممارسات الإسرائيلية".

وقال أيضا "أصبحنا أمام عمليات استيطان وليس عملية سلام"، مشيرا إلى أن عباس أكد التزامه بالسلام والمفاوضات وبإقامة دولة على حدود عام 1967 وحل كافة قضايا الحل النهائي "استنادا لقرارات الشرعية الدولية".

وأوضح عريقات أن كيري أكد التزامه بالتوصل إلى حل خلال فترة التسعة أشهر وهي مدة المفاوضات المتفق عليها، مضيفا أنه تمت مطالبة كيري بحماية عملية السلام "التي تتعرض لتدمير ممنهج ومخطط له من قبل إسرائيل".

يشار إلى أن كيري، الذي يقوم بزيارته الثامنة للمنطقة منذ تولي مهامه في شباط/فبراير، قام بزيارته الأخيرة إلى إسرائيل والضفة الغربية في مطلع تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

المزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة راديو سوا من رام الله نجود القاسم:

XS
SM
MD
LG