Accessibility links

الجيش الإسرائيلي يطوق الضفة وينتشر بكثافة في القدس


جنود إسرائيليون في أحد احياء البلدة القديمة في القدس

جنود إسرائيليون في أحد احياء البلدة القديمة في القدس

تفرض السلطات الإسرائيلية طوقا أمنيا على الضفة الغربية وقطاع غزة بدأ منتصف ليل الأربعاء ويستمر حتى مساء السبت، تحسبا لهجمات وتوترات خلال احتفالات عيد الفصح اليهودي (بيساح).

ولا يُسمح للفلسطينيين من الضفة الغربية وغزة خلال هذه الفترة بدخول إسرائيل.

رجال يهود يصلون خلال إحياء عيد الفصح

رجال يهود يصلون خلال إحياء عيد الفصح

وكان رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو قد أمر بنشر تعزيزات أمنية حول المسجد الأقصى مع اقتراب عيد الفصح لمنع حدوث أعمال "شغب"، فيما ذكرت الشرطة أنها عززت انتشار عناصرها والدوريات في المناطق العامة خصوصا في القدس والبلدة القديمة تحديدا.

ويأتي هذا فيما فرضت السلطات الإسرائيلية إجراءات أمنية مشددة عند الحواجز ونقاط التفتيش المحيطة بالقدس بعد مقتل فتاة فلسطينية وشقيقها الأربعاء.

وطلبت منظمة بيتسيلم الإسرائيلية، المعنية بحقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية، من السلطات الإسرائيلية التحقيق في ملابسات مقتل الفلسطينيين عند حاجز قلنديا في شمال القدس بعد إطلاق النار عليهما. وكان الجيش الإسرائيلي قد أعلن أنهما حاولا طعن جنود عند الحاجز.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في القدس خليل العسلي.

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG