Accessibility links

الأزمة السورية تتصدر محادثات نتانياهو مع بوتين


الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو

أجري رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الثلاثاء محادثات مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في روسيا يتناول فيها الطرفان عددا من القضايا أبرزها الأزمة السورية.

وتوقعت مصادر صحافية أن يطلب نتانياهو خلال اللقاء، الذي يعقد في سوتشي على البحر الأسود، وقف تزويد نظام الرئيس السوري بشار الأسد بأسلحة دفاع جوي متطورة، وخاصة نظام اس 300 الدفاعي الصاروخي متوسط المدى.

وقال الناطق باسم الرئاسة الروسية ديمتري بيسكوف إن "الوضع في سورية سيكون بالتأكيد محور هذه المحادثات".

وكانت وسائل الإعلام الإسرائيلية قد كشفت أن زيارة نتانياهو تهدف بشكل خاص إلى بحث مسألة تسليم موسكو المرتقب لدمشق أنظمة صواريخ متطورة قادرة على اعتراض طائرات أو صواريخ موجهة في الجو، وهي شبيهة بصواريخ باتريوت الأميركية.

وأكد عضو في الحكومة الإسرائيلية الأحد أن نتانياهو "مصمم" على منع تسليم هذه الأسلحة إلى نظام الأسد.

وتم الكشف عن المعلومات الخاصة بهذه الصفقة بعد أيام على شن إسرائيل ضربات جوية على أهداف قرب دمشق لمنع نقل أسلحة متطورة إلى حزب الله اللبناني كما قال مسؤولون إسرائيليون.

تأكيد روسي

وكان القادة الروس قد أكدوا الجمعة تسليم هذه الأسلحة بعد ثلاثة أيام على زيارة وزير الخارجية الأميركي جون كيري إلى روسيا.

وقد أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن موسكو في المراحل الأخيرة لتسليم صواريخ دفاع جوي لسورية.

وكان وزير الخارجية الأميركي قد حذر سابقا من تزويد سورية بهذه الصواريخ معتبرا أن ذلك يشكل "عاملا محتملا لزعزعة استقرار المنطقة".

لكن بحسب صحيفة كومرسانت الروسية فإن الرئيس الروسي أكد لرئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون الذي زار روسيا أيضا لإجراء محادثات حول سورية الجمعة أن الصواريخ ستسلم فعلا لدمشق.

تداعيات تسليم الأسلحة

في غضون ذلك انقسم المحللون حول تداعيات الخطوة الروسية بتسليم أسلحة متطورة لدمشق.

وقال الباحث في المعهد الروسي للدراسات الشرقية بوريس دولغوف "في منطق الأمور وبعد ضربتين لسلاح الجو الإسرائيلي في سورية، سيواجه نتانياهو صعوبة في ردع الرئيس الروسي عن تسليم أسلحة دفاعية".

إلا أن الباحث في معهد الولايات المتحدة - كندا في موسكو فيكتور كريمينيوك رأى أن نتانياهو بإثارته مسألة الصواريخ "يحذر بصورة غير مباشرة من أن إسرائيل ستدمر هذه الصواريخ عندما يتم تسليمها".

فيما قال الباحث في مركز دراسات السوق العالمي للأسلحة ايغور كوروتشينكو "إن التساؤل لمعرفة ما إذا كانت روسيا ستنفذ عقدها لتسليم الشحنة يبقى مفتوحا".

يشار إلى أن موسكو سلمت جزءا من هذه الصواريخ إلى سورية في نهاية عام 2011، لكن جدلا ساخنا حينها أسفر عن تجميد مواصلة تنفيذ العقد، بسبب أنباء عن اتفاق دمشق مع الإيرانيين على نقل عدد من هذه الصواريخ إلى طهران.
XS
SM
MD
LG