Accessibility links

إسرائيل تطلق النار باتجاه الأراضي السورية ردا على استهداف جنودها


دبابة إسرائيلية قرب الحدود مع سورية، أرشيف

دبابة إسرائيلية قرب الحدود مع سورية، أرشيف

أعلن الجيش الإسرائيلي يوم الثلاثاء أن دبابات إسرائيلية أطلقت النار على سورية بعد إطلاق أعيرة نارية على الجنود الإسرائيليين في مرتفعات الجولان.

وقالت متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي إن"أعيرة نارية قد أطلقت على دورية لجيش الدفاع الإسرائيلي على الحدود. لم يسفر ذلك عن وقوع إصابات أو أضرار. وردا على ذلك أطلقت قوات جيش الدفاع النار بدقة على المصدر وأبلغت عن إصابته إصابة مباشرة."

وأضافت أنه "ليس معروفا ما إذا كانت النيران أطلقتها قوات الأسد أم مقاتلو المعارضة السورية".

وذكرت مصادر عسكرية في وقت سابق يوم الثلاثاء أن قذيفة مورتر أطلقت خلال اشتباكات بين القوات السورية ومقاتلي المعارضة سقطت في مرتفعات الجولان.

ولم يتضح ما إذا كان إطلاق الأعيرة النارية أو القذيفة استهدف عمدا القوات الإسرائيلية.

وقال مصدر عسكري إن القذيفة سقطت في منطقة مكشوفة قرب مستوطنة إسرائيلية ولم تسفر عن وقوع إصابات.

وسبق أن سقطت قذائف عدة مرات داخل مرتفعات الجولان، وردت إسرائيل في بعض الحالات بإطلاق النار.

يذكر أن مجلس الأمن الدولي كان قد عبر الأسبوع الماضي عن قلقه للامتداد المتزايد للحرب الأهلية في سورية إلى مرتفعات الجولان.


واحتلت إسرائيل مرتفعات الجولان السورية عام 1967 وضمتها عام 1981 في خطوة لم تلق اعترافا دوليا. وتراقب قوات حفظ سلام تابعة للأمم المتحدة خط وقف اطلاق النار في الهضبة.

وقال الجيش الإسرائيلي إنه تقدم باحتجاج رسمي على هذه الحوادث إلى قوة الأمم المتحدة لمراقبة فض الاشتباك التي تراقب منطقة الفصل بين القوات السورية والإسرائيلية التي تمتد مسافة 70 كيلومترا.

وكان وزير الدفاع الإسرائيلي موشي يعلون قد ذكر خلال جولة في الجولان في وقت سابق يوم الثلاثاء أن إسرائيل لن تتدخل في الحرب في سورية ما لم يتعرض أمنها للخطر.

وتخشى إسرائيل احتمال وقوع أسلحة كيميائية سورية في ايدي مقاتلي حزب الله اللبناني أو القاعدة.

وقال يعلون عن ذلك "لقد عملنا لمنع هذا وسنعمل في المستقبل لمنع وقوع مثل هذه الأسلحة في أيدي عناصر غير مسؤولة".
XS
SM
MD
LG