Accessibility links

إسرائيل تقرر هدم مساكن ومنشآت زراعية لفلسطينيين بالأغوار


فلسطينيون من البدو بعد أن هدمت السلطات الإسرائيلية مساكنهم- أرشيف

فلسطينيون من البدو بعد أن هدمت السلطات الإسرائيلية مساكنهم- أرشيف

أبلغت السلطات الإسرائيلية عشرات العائلات الفلسطينية في منطقة المالح والمضارب البدوية في الأغوار شمالي الضفة الغربية بقرارها هدم منازلها ومنشآت زراعية لها في المنطقة.

وأمهلت السلطات نحو 20 عائلة في المنطقة ذاتها ثلاثة أيام للاعتراض على قرار بهدم مجمع للمياه يقول الفلسطينيون إنه مصدر الماء الوحيد لتلك العائلات، إلا أن السلطات الإسرائيلية تقول إن المنازل والمنشآت وآبار المياه أقيمت بشكل غير قانوني.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في رام الله نبهان خريشة.

تمويل إضافي لتعزيز الاستيطان في الضفة

في سياق آخر، أقرت الحكومة الإسرائيلية الأحد تخصيص 18 مليون دولار أميركي من أجل تعزيز الاستيطان في الضفة الغربية، مؤكدة عزمها على الرد على "التدهور الأمني" في المستوطنات.

وقالت الحكومة إن وزراء الشؤون الاجتماعية والتنمية الزراعية والصناعة والأمن والسياحة، أقدموا على تخصيص أموال لمواجهة موجة العنف التي بدأت في تشرين الأول/أكتوبر 2015 مع ارتفاع هجمات يشنها فلسطينيون بواسطة سكاكين.

وقال قرار صادر عن الحكومة الإسرائيلية إن "التدهور الأمني في الضفة يتطلب استجابة فورية من السلطات".

انتقاد فلسطيني

واعتبر أمين سر منظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات أن إسرائيل "تقوم بكل ما بوسعها لتخريب أي جهد لتحقيق سلام عادل ودائم"، واصفا القرار الإسرائيلي بأنه "صفعة أخرى في وجه المجتمع الدولي".

ويعتبر المجتمع الدولي الاستيطان في الأراضي الفلسطينية غير قانوني ويشكل عقبة رئيسية على طريق السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

المصدر: راديو سوا/ وكالات

XS
SM
MD
LG