Accessibility links

إسرائيل تعتقل يهوديا بتهمة كتابة شعارات معادية للمسيحيين


أحد الشعارات التي كتبت على الكنيسة

أحد الشعارات التي كتبت على الكنيسة

أعلنت الشرطة الإسرائيلية الأربعاء أنها اعتقلت الثلاثاء فتى يهوديا يشتبه بقيامه بخط شعارات معادية للمسيحية على جدار كنيسة رقاد السيدة العذراء في القدس.

وأوضحت الشرطة أن المشتبه به يبلغ من العمر 16 عاما وسيمثل الأربعاء أمام محكمة في القدس ستنظر في تمديد اعتقاله.

وتقع كنيسة رقاد السيدة العذراء في المكان الذي لجأت إليه مريم العذراء بعد صلب المسيح، بالقرب من الموقع حيث تناول السيد المسيح عشاءه الأخير مع تلاميذه، بحسب المسيحيين.

وكانت الشرطة الإسرائيلية قد عثرت الأحد على كتابات معادية للمسيحيين باللغة العبرية على جدار خارجي للكنيسة.

وأكد مستشار مؤتمر الأساقفة في الأراضي المقدسة وديع أبو نصار أن الشعارات تدعو إلى قتل المسيحيين ومنها "الموت للكفار المسيحيين أعداء اسرائيل" بالإضافة إلى "المسيحيين إلى الجحيم"، فضلا عن رسم لسيف قاطع عليه دماء مع كلمة "انتقام أبناء إسرائيل قادم".

وكان متطرفون يهود قد أحرقوا كنيسة الطابغة الأثرية، المعروفة بكنيسة "الخبز والسمك" قرب بحيرة طبرية، في حزيران/يونيو 2015.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG