Accessibility links

إسرائيل مستعدة لحرب مع إيران تستمر شهرا


تدريبات في مطار بن غوريون على الحرب الكيمائية

تدريبات في مطار بن غوريون على الحرب الكيمائية

أعلن وزير الجبهة الداخلية في إسرائيل ماتان فيلنائي الأربعاء أن الدولة العبرية مستعدة لـ30 يوما من الحرب على عدة جبهات، إذا تم توجيه ضربة عسكرية إلى إيران.

وقال الوزير المنتهية ولايته، في مقابلة نشرتها صحيفة معاريف إن إسرائيل "مستعدة أكثر من أي وقت مضى" لمواجهة العواقب المترتبة على شن ضربة جوية إسرائيلية على المنشآت النووية الإيرانية.

إلا أن فيلنائي أكد أن أي تدخل عسكري يجب أن يُدرس بحذر قبل تنفيذه، مشيرا إلى أنه على إسرائيل "التنسيق دائما" مع الولايات المتحدة. وأضاف أن "السؤال الوحيد هو هل من الضروري وقوع صدام؟ الحرب شيء من الأفضل تأجيله والتفكير فيه مليا".

من جهة أخرى، قال فيلنائي إن "التقديرات تشير إلى حرب تستمر30 يوما على عدة جبهات"، مكررا تصريحات مسؤولين إسرائيليين آخرين عن توقع سقوط نحو500 قتيل في الصفوف الإسرائيلية إذا قررت إسرائيل ضرب إيران.

وأضاف أنه "قد يكون عدد القتلى أقل، لكن هناك احتمالا بأن يكون أكبر، وهذا هو السيناريو الذي نحضر له بحسب أفضل الخبراء".

وزاد خلال الأسابيع القليلة الماضية الحديث والتكهنات باحتمال شن إسرائيل هجوما على البرنامج النووي الإيراني الذي تؤكد طهران أن أهدافه مدنية، فيما تشكك إسرائيل والدول الغربية بأنه غطاء لبرنامج عسكري.

وحذرت إسرائيل التي تعتبر القوة النووية الوحيدة غير المعلنة في الشرق الأوسط، من أنها لا تستبعد شن هجوم على إيران لمنعها طهران من حيازة القنبلة النووية التي ستشكل بنظرها "تهديدا لوجود" للدولة العبرية.

ومن المقرر أن يتولى فيلنائي منصب سفير إسرائيل لدى الصين، فيما سيخلفه آفي ديختر الرئيس السابق لجهاز الأمن الداخلي الإسرائيلي (شين بيت) في الجبهة الداخلية.
XS
SM
MD
LG