Accessibility links

logo-print

تسونامي شمال شرق اليابان بعد زلزال


إحياء ذكرى ضحايا تسونامي في اليابان

إحياء ذكرى ضحايا تسونامي في اليابان

وقع تسونامي صغير في شمال شرق اليابان الثلاثاء إثر زلزال عنيف ضرب في عرض البحر من دون أن يسجل في الحال سقوط ضحايا أو أضرار.

وسجل أعلى مد بحري في كوجي وبلغ ارتفاعه 20 سنتيمترا فقط، أي أقل بكثير من التحذير الذي اطلقته في بادئ الأمر وكالة الأرصاد الجوية اليابانية التي كانت تخشى مدا بحريا بارتفاع متر.

وبلغت قوة الزلزال بحسب الوكالة 6.9 درجات أي باختلاف بسيط عن المعهد الأميركي للمسح الجيولوجي الذي أعلن أن قوة الزلزال بلغت 6.8 درجات.

وسجل مد بحري في مناطق أخرى من سواحل مقاطعة إيواتي لكن ارتفاع المياه لم يزد فيها عن عشرة سنتيمترات.

وكانت وكالة الأرصاد الجوية حذرت من وقوع تسونامي مما حدا بالسلطات إلى إصدار أوامر أو توصيات بإخلاء مناطق ساحلية في مقاطعة إيواتي مهددة بالمد البحري، ولا سيما منطقة ريكوزينتاكاتا التي سجلت فيها أكبر الخسائر البشرية في التسونامي الذي ضرب المنطقة في آذار/مارس 2011.

واثر صدور التحذير جابت المناطق المهددة سيارات حكومية مطلقة العنان لصفارات الخطر من أجل إخطار السكان بالخطر.

وطلبت وكالة الأرصاد الجوية اليابانية من سكان المناطق المهددة "عدم الاقتراب من السواحل"، متوقعة أن يبلغ ارتفاع المد البحري مترا، لكنها عادت ورفعت التحذير.

وضرب الزلزال في عرض البحر على بعد 210 كيلومترات شرقي مدينة مياكو الساحلية وعلى عمق 10 كيلومترات.

وكانت شبكة التلفزيون العامة "ان اتش كي" قطعت برامجها فور وقوع الزلزال لاذاعة تحذيرات السلطات، في حين شكلت خلية أزمة في مكتب رئيس الوزراء.

ولم يسجل سقوط ضحايا أو أضرار من جراء الزلزال.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG