Accessibility links

التحرش في الشوارع.. الفرق بين جدة وبوسطن


مقطع من فيديو التحرش بفتاتي جدة

مقطع من فيديو التحرش بفتاتي جدة

أثار مقطع فيديو يظهر تحرشا جماعيا بفتاتين في مدينة جدة السعودية ردود فعل واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي، تدين واقعة التحرش وتدعو لحلول لهذه الظاهرة المنتشرة في أكثر من بلد عربي.

وأثار الفيديو تساؤلات لدى العديد من المغردين حول الأسباب الاجتماعية لظاهرة التحرش الجماعي، وسط مقارنات عقدوها بين واقع التحرش في العالم العربي وفي دول أخرى يسود فيها احترام الفضاء العام والتعامل باحترام مع النساء.

وأظهر الفيديو محاصرة عدد من الشبان لفتاتين بأحد منتزهات مدينة جدة في ثاني أيام عيد الفطر، مانعين الفتاتين من مغادرة المكان لدقائق.

الفيديو الذي تجاوز عدد مشاهداته مليون و 300 ألف مشاهدة خلف نقاشا واسعا على مدى الأيام الماضية.

وأدى الانتشار الواسع للفيديو والنقاش الذي شهدته مواقع التواصل الاجتماعي إلى متابعة عدد من الشبان الذين شوهدوا أثناء الفيديو، بناء على أوامر عليا من الأمير خالد فيصل أمير منطقة مكة.

وأكد المتحدث الرسمي باسم شرطة جدة عاطي عطية القرشي، الانتهاء من تحليل مقطع الفيديو، والتعرف على بعض المتهمين واستدعائهم للتحقيق.

وأضاف أن المقبوض عليهم أرشدوا الشرطة إلى أشخاص آخرين ظهروا في المقطع، شاركوهم التحرش بالفتاتين.

وطالب مغردون بإنزال أشد العقوبات على المتهمين وتطبيق القانون للقضاء على هذه الظاهرة بشكل نهائي.

ودعا مغردون آخرون إلى مزيد من الضبط الاجتماعي وقالوا إن ما حدث سببه غياب هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر عن القيام بدورها خلال عطلة العيد.

على النقيض، تحدث مغردون عن "الحمولة الثقافية والنفسية" لظاهرة التحرش، متساءلين: لماذا تحظى المرأة في كثير من مدن الغرب بالاحترام بغض النظر عن لباسها، فيما تقع ضحية التحرش في كثير من مدن العالم العربي بغض النظر عن لباسها؟

وحظيت صورة التقطتها فتاة مصرية في مترو بوسطن تظهر فتيات يرتدين لباسا قصيرا ويجلس إلى جانبهن شاب يطالع كتابا ولا يبدي أي اهتمام بوجودهن، بانتشار واسع على موقع فيسبوك. وقال معلقون إن أسباب التحرش منحصرة بالمتحرش لا بالضحية، لكن "المجتمع الذكوري ينحاز للمتحرش".

وسخرت تعليقات أخرى ممن يدعون أن "الاحتشام" يقلل من التحرش، وذلك عبر نشر صور تدين متحرشين على الرغم من اللباس المحتشم لنساء عربيات.

سخرية من المدافعين عن التحرش على فيسبوك

سخرية من المدافعين عن التحرش على فيسبوك

XS
SM
MD
LG