Accessibility links

ألمانيا تحذر من 'انتفاضة جديدة' في الأراضي الفلسطينية


إجراءات أمنية في القدس

إجراءات أمنية في القدس

حذرت ألمانيا الاثنين من تداعيات محتملة للمواجهات المستمرة بين فلسطينيين والقوات الإسرائيلية في الضفة الغربية والقدس منذ السبت، وذلك قبل ثلاثة أيام من زيارة يقوم بها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو إلى برلين.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الألمانية مارتن شافر، "ما ينتظرنا هنا ربما يكون أشبه بانتفاضة جديدة"، مضيفا أن ما يجري "لا يمكن أن يصب هذا في صالح أحد. لا يمكن أن يكون شيئا يريده أيا كان في إسرائيل، أو ما يريده أي مسؤول فلسطيني".

ودان شافر "الهجمات البغيضة بالسكين ضد المارة الإسرائيليين"، والتي أدت إلى مقتل شخصين وجرح ثلاثة، وأوضح أن برلين تدين أيضا أي "أعمال انتقامية ضد المدنيين الفلسطينيين الأبرياء".

وشدد المتحدث على أهمية السعي بكل الوسائل لاستئناف المفاوضات للتوصل إلى تسوية دائمة، مبديا قلق ألمانيا الشديد إزاء تصاعد العنف.

ومنذ السبت الماضي، يتواجه شبان فلسطينيون مع قوات الأمن الإسرائيلية في الضفة الغربية وبعض أحياء القدس الشرقية، في مشاهد تعيد للأذهان انتفاضتي عامي 1987 و 2000.

ومن المقرر وصول نتانياهو الخميس إلى العاصمة الألمانية لإجراء محادثات مع المستشارة أنغيلا ميركل.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG