Accessibility links

logo-print

الأردن مستمر في حربه على الإرهاب رغم أسر داعش لأحد طياريه


موقع سقوط الطائرة الأردنية

موقع سقوط الطائرة الأردنية

أكد الأردن إصراره على الاستمرار في الحرب ضد الإرهاب على الرغم من سقوط طائرة حربية تابعة للتحالف الدولي وأسر طيارها الأردني على يد تنظيم الدولة الإسلامية داعش بالقرب من مدينة الرقة شمال سورية.

وقال وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة محمد المومني في تصريحات نشرتها صحيفة الرأي الحكومية الخميس إن "الحرب على الإرهاب مستمرة من أجل الدفاع عن الدين الإسلامي الحنيف وعن مبادئه السمحة".

وأضاف أن "كل الأردنيين يقفون صفا واحدا مع جنود الجيش العربي البواسل في مسعاهم الطهور للحفاظ على شرف الأمة وخدمة التراب الوطني".

ومن جهة ثانية، دعا والد الطيار صافي يوسف الكساسبة عناصر داعش إلى "الرأفة" بابنه.

وأضاف "نحن كأبناء الاردن عامة وأبناء محافظة الكرك خاصة نسأل الله أن يفك أسر معاذ".

وانتشر على مواقع التواصل الاجتماعي من فيسبوك وتويتر هاشتاغ "#خليك_نسر" و"#كلنا_معاذ_الكساسبة" للإعراب عن التضامن والتأييد مع الطيار الأردني الشاب الذي يبلغ من العمر 26 عاما ويتحدر من محافظة الكرك (118 كلم جنوب عمان) والذي تزوج في 31 تموز/يوليو الماضي.

تحديث (19:40 تغ)

حمّل مجلس النواب الأردني الخميس المسؤولية الكاملة لتنظيم الدولة الإسلامية "داعش" في الحفاظ على حياة وسلامة الطيار معاذ الكساسبة الذي وقع في أسر عناصر التنظيم شمال سورية.

وشدد النواب على أن أي عمل قد يقترفه داعش من شأنه المساس بأمن وبسلامة الكساسبة "ستكون نتائجه وخيمة على التنظيم ومن يدعمه أو يسانده".

وأكد المجلس في بيان نقلت تفاصيله وكالة الأنباء الأردنية دعمه "الكامل لجهود القوات المسلحة الأردنية في الحرب على الإرهاب أينما وجد وتجفيف منابعه والحفاظ على أمن واستقرار الأردن وحماية حدوده من أي تهديد قد يتعرض له".

وكان النائب العام الأردني قد أصدر الأربعاء قرارا بحظر نشر أي أخبار أو صور يبثها تنظيم داعش، من شأنها الإساءة للطيار معاذ الكساسبة، وأيضا أي تحليلات عسكرية تخص القوات المسلحة الأردنية بهذا الشأن.

ودعت القوات المسلحة الأردنية مختلف وسائل الإعلام إلى عدم نشر أية معلومات تمس الأمن الوطني الأردني، وأن تتعامل بكل مسؤولية مع حادث سقوط الطائرة العسكرية الأردنية وأن تراعي مشاعر ذوي الطيار.

وكانت القوات المسلحة الأردنية التي تشارك في التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة ضد داعش قد أكدت الأربعاء سقوط طائرة عسكرية في منطقة الرقة السورية، وأخذ الطيار كرهينة من قبل التنظيم المتشدد.

ونفت واشنطن الأربعاء مزاعم تنظيم داعش حول إسقاط المقاتلة الأردنية من طراز إف-16 التي كانت تشارك في عمليات قوات التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة.

وقالت القيادة الوسطى للجيش الأميركي التي تشرف على عمليات التحالف الجوية فوق العراق وسورية "الأدلة تشير بوضوح إلى أن داعش لم يسقط الطائرة كما يزعم هذا التنظيم الإرهابي".

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG