Accessibility links

logo-print

كيري يبحث في مسقط تفاصيل صفقة سلاح مع السلطنة


كيري لدى وصوله إلى مسقط

كيري لدى وصوله إلى مسقط

بحث وزير الخارجية الأميركي جون كيري مع قادة سلطنة عمان في مسقط صفقة بقيمة 2.1 مليار دولار لشراء أنظمة دفاع صاروخي ما زالت تفاصيلها الفنية قيد البحث.

وقال كيري للوزير المكلف شؤون الدفاع بدر البوسعيدي إن الولايات المتحدة "متحمسة" للصفقة، كما تبدي امتنانا كبيرا "لثقتكم في ريثيون"، الشركة المصنعة للنظام الدفاعي الصاروخي التي تتضمنه الصفقة.

وصرح البوسعيدي أثناء لقائه مع كيري بحضور المسؤول الكبير في ريثيون كين غوردون، "نحن بحاجة إلى هذا النظام الدفاعي والأمر يتعلق أيضا بالإستراتيجية الدفاعية لدول مجلس التعاون الخليجي".

وأضاف المسؤول العماني "نعتقد بأنه أفضل نظام والأكثر فعالية. والمحادثات جارية ووصلنا إلى المرحلة التقنية لكننا نأمل في الانتقال إلى المباحثات النهائية وتوقيع العقد".

ولا تزال تفاصيل الصفقة خاضعة للبحث، لكن واشنطن ومسقط ستوقعان قريبا على خطاب نوايا يتعلق بالصفقة.

وقال مسؤول في وزارة الخارجية الأميركية طلب عدم ذكر اسمه، إن الجانبين يضعان اللمسات الأخيرة حول التفاصيل التقنية للصفقة.

وأعلن مسؤولون أميركيون في وقت سابق أن سلطنة عمان قررت في يناير/كانون الثاني الماضي شراء نظام دفاع صاروخي تنتجه ريثيون ومقرها ولاية ماساتشوستس.

وكان كيري قد أيد الصفقة عندما كان عضوا في مجلس الشيوخ قبل تعيينه وزيرا للخارجية في الأول من يناير/كانون الثاني.

وأفاد مسؤول أميركي أن أحد الأهداف هو دفع المصالح التجارية الأميركية قدما والإثبات لسلطنة لعمان أن تلك المصالح مهمة لهذه الإدارة.
XS
SM
MD
LG