Accessibility links

كيري: الأسلحة الموجهة لسوريا تذهب إلى قوات معتدلة وليست متطرفة


جون كيري مع رئيس الوزراء القطري الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني في الدوحة

جون كيري مع رئيس الوزراء القطري الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني في الدوحة

عقد وزير الخارجية الأميركي جون كيري مؤتمرا صحفيا في الدوحة مع رئيس الوزراء القطري الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني الثلاثاء تطرقا خلاله إلى عدة قضايا، أبرزها الأزمة في سورية.

وقال كيري إن بشار الأسد خسر شعبيته أمام شعبه و"لا بد من قيام حكومة انتقالية تحدد مستقبل سورية".

وأضاف كيري أن هناك اجتماعا مقبلا في جنيف لإجراء حوار بين ممثلين عن الحكومة السورية والمعارضة من أجل إيجاد تسوية لتقرير مصير الشعب السوري، وأعرب عن ثقة واشنطن بأن الأسلحة التي يتم إرسالها من قبل الدول الأخرى للمعارضة السورية "تذهب إلى قوات معتدلة وليست متطرفة".

كما أكد كيري أن واشنطن تقف ضد القاعدة وكل الحركات التي لا تخدم السلام، بينما تدعم الديمقراطيين في سورية.

أما الشيخ حمد بن جاسم، فشدد على أن الموقف الدولي قد تغير مع تطور الأحداث الأمنية في سورية.

وتعد قطر آخر محطات جولة كيري الأولى في المنطقة منذ تعيينه وزيرا للخارجية في فبراير/شباط 2013.

وتشير إحصاءات الأمم المتحدة إلى أن 70 ألف قد قتلوا منذ بدء الانتفاضة السورية في مارس/آذار 2011.

وبدأت الاحتجاجات سلمية قبل أن تتصاعد وتيرة الأحداث وتتطور إلى حرب أهلية بين قوات الرئيس السوري بشار الأسد وقوات المعارضة.
XS
SM
MD
LG