Accessibility links

logo-print

كيري يؤكد استعداد واشنطن للتفاوض مع بيونغ يانغ حول نزع الأسلحة النووية


وزير الخارجية الأميركي جون كيري

وزير الخارجية الأميركي جون كيري

قال وزير الخارجية الأميركي جون كيري الاثنين إن "الولايات المتحدة ما تزال منفتحة على إجراء محادثات نزيهة وذات مصداقية مع كوريا الشمالية حول نزع الأسلحة النووية"، مؤكدا في الوقت ذاته أن "الكرة في ملعب بيونغ يانغ".

وأكد كيري في خطاب ألقاه في طوكيو، المحطة الثالثة والأخيرة في جولته الآسيوية، أن "شيئا واحدا هو أكيد: نحن موحدون. ليس هناك أدنى شك في هذه المسألة. خطر برنامج الصواريخ النووية لكوريا الشمالية لا يهدد فقط جيرانها ولكن أيضا شعبها".

ووصف كيري البرنامج النووي الكوري الشمالي بأنه "خطير"، داعيا بيونغ يانغ إلى القيام بخطوات مهمة لإثبات أنها ستحترم تعهداتها وستحترم القوانين والأعراف الدولية.

وكان كيري قد زار سابقا صول حيث أكد مجددا دعم واشنطن الكامل لحليفتها كوريا الجنوبية، كما زار بكين قبل أن يصل إلى اليابان التي تعرضت لتهديد مباشر من كوريا الشمالية "بضربة نووية".

يشار إلى أن واشنطن كانت قد أكدت على الدوام أنها لن تجري مباحثات مع بيونغ يانغ إلا في إطار المفاوضات السداسية حول نزع الأسلحة النووية في كوريا الشمالية.

كيم جونغ أون يزور ضريح جده

وفي بيونغ يانغ، زار رئيس كوريا الشمالية كيم جونغ أون الاثنين ضريح الزعيمين السابقين للبلاد والده كيم جونغ أيل، وجده مؤسس النظام كيم أيل سونغ الذي تحتفل كوريا الشمالية بعيد ميلاده الـ101.

ومن المقرر أن يقوم النظام الكوري الشمالي بتنظيم عرض عسكري في العاصمة في ظل مخاوف من أن يقوم، كما فعل في السابق، بإطلاق صاروخ في هذه المناسبة.

وبحسب أجهزة الاستخبارات الكورية الجنوبية، فقد نشرت كوريا الشمالية على ساحلها الشرقي صاروخين من نوع موسودان الذي يبلغ مداه نظريا حوالي أربعة آلاف كيلومتر والقادر على بلوغ كوريا الجنوبية واليابان وجزيرة غوام الأميركية.
XS
SM
MD
LG