Accessibility links

logo-print

كيري في إسرائيل الخميس في مسعى جديد لإحياء عملية السلام


وزير الخارجية الأميركي جون كيري

وزير الخارجية الأميركي جون كيري

يتوجه وزير الخارجية الأميركي جون كيري إلى إسرائيل الخميس ومنها إلى رام الله للقاء رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، وذلك في جولة هي الرابعة لكيري إلى المنطقة منذ توليه مهام منصبه مطلع العام الجاري.

وتأتي الزيارات المتكررة لكيري إلى إسرائيل والأراضي الفلسطينية في إطار الجهود الأميركية لإعادة إحياء مفاوضات المتوقفة بين الجانبين.

وقال عضو اللجنة المركزية في حركة فتح نبيل شعث أن الفلسطينيين سيتعاملون بشكل ايجابي مع الجهود الأميركية لتحريك عملية السلام، معتبرا أن هذا الأمر يتوقف على المبادرات الجديدة التي قد يأتي بها كيري في هذه الجولة.

وقال شعث في مقابلة مع "راديو سوا" إن كيري يعرف تماما أن الذي يعطل عملية السلام الآن "إخفاق إسرائيل في تنفيذ أي من شروطها التي تم توقيعها أو شروط" خريطة الطريق، مؤكدا أن الفلسطينيين لا يضعون أي عراقيل أمام استئناف المفاوضات.

وأضاف شعث أن إسرائيل تستمر في اعتبار الأرض الفلسطينية ملكا لها تبني فيها ما تشاء من " المستعمرات والمستوطنات"، حسب قوله.

من ناحيته، أشار النائب السابق في الكنيست الإسرائيلي مجلي وهبة إلى الأهمية الكبرى التي تشكلها زيارة كيري للمنطقة.

وقال في مقابلة مع "راديو سوا" "أننا نعلم أنه في السنوات الأربع الماضية كان هناك جمود في مفاوضات العملية السلمية. وهذه الزيارة تأتي لتحريك العملية السلمية".

ولفت وهبة إلى الحكومة الإسرائيلية بائتلافها الجديد كانت قد أعلنت رغبتها في العودة إلى طاولة المفاوضات دون شروط مسبقة ورغبتها في أن تكون فعلا المفاوضات في أقرب وقت.

لكنه استبعد أن تكون مسألة الاستيطان هي التي تمنع الفلسطينيين من العودة إلى المفاوضات.
XS
SM
MD
LG