Accessibility links

كيري يحث مصر على الإسراع بالإصلاح الاقتصادي للحصول على مساعدات


وزير الخارجية الأميركي جون كيري

وزير الخارجية الأميركي جون كيري

حث وزير الخارجية الأميركي جون كيري مصر على الإسراع بإصلاح الاقتصاد، لتأمين الحصول على قرض من صندوق النقد الدولي ومساعدات من الكونغرس الأميركي، كما قال مسؤول أميركي يوم الأحد.

وأضاف المسؤول الذي تحدث مشترطا عدم الكشف عن هويته ، أن كيري حث الرئيس المصري محمد مرسي على الإسراع في الإصلاحات الاقتصادية، للحصول على قرض قيمته 4.8 مليار دولار من صندوق النقد الدولي، مشيرا إلى أن تلك الإجراءات ضرورية للحصول على مزيد من المساعدات من الكونغرس.

وقال المسؤول إن كيري أوضح أن الإصلاحات ضرورية لإقناع المشرعين الأميركيين بالمضي قدما في تقديم المزيد من الدعم الاقتصادي لمصر.

وفي أول زيارة له للقاهرة كوزير للخارجية في الثالث من مارس/آذار أبلغ كيري مرسي بأن الولايات المتحدة ستقدم 190 مليون دولار من مبلغ قيمته 450 مليون دولار تعهدت بتقديمه لدعم الموازنة المصرية بعدما التزم مرسي بالعمل على إتمام مفاوضات قرض الصندوق.

لكن كيري شدد خلال لقائه مرسي على هامش قمة الاتحاد الأفريقي المنعقدة في العاصمة الاثيوبية على أن "الدفعة المتبقية ستعتمد على الإصلاح الاقتصادي".

ووفقا للمسؤول فقد قال كيري للرئيس المصري "نحن بحاجة إلى أن نكون قادرين على إقناع الكونغرس أنكم اتخذتم الإصلاحات اللازمة...لقد كنت مدافعا قويا عن تقديم الدعم لمصر وسأظل أدعم مساعدة مصر لكن نحتاج لرؤية الإصلاحات التي ستشجع زملائي السابقين على العمل."

وكان كيري عضوا في مجلس الشيوخ الأميركي لنحو 30 عاما قبل أن يتولى منصب وزير الخارجية في الأول من فبراير/شباط الماضي.

وتقاوم الحكومة المصرية التي يقودها الإسلاميون تطبيق إجراءات تقشف ضرورية للحصول على قرض صندوق النقد تشمل زيادة الضرائب وخفض دعم الوقود خشية أن تتسبب تلك الإصلاحات في اندلاع احتجاجات شعبية.

لكن من شأن الحصول على تمويل صندوق النقد أن يهدىء مخاوف المستثمرين والمانحين بعد عامين من الاضطرابات السياسية منذ الإطاحة بنظام الرئيس السابق حسني مبارك اوائل 2011 والتي تسببت في تراجع إيرادات السياحة أحد القطاعات الحيوية في البلاد.
XS
SM
MD
LG